تشيلسي يضمن تأهله في الدوري الأوروبي

استطاع تشيلسي أن يحقق فوزًا مهمًا على باتي بوريسوف بهدف نظيف، ضمن مباريات الجولة الرابعة لدور المجموعات للدوري الأوروبي، ليحسم تأهله بشكل رسمي للدور الثاني.

وأحرز هدف تشيلسي الوحيد، جيرو في الدقيقة 52 من المباراة، ورفع الفوز رصيد تشيلسي إلى 12 نقطة في صدارة المجموعة، بينما يأتي باتي بوريسوف في المركز الرابع برصيد ثلاث نقاط.

بدأ باتي بوريسوف المباراة بضغط عالي على دفاع تشيلسي، في محاولة لاتسغلال الأخطاء التي قد تمكن الفريق البيلاروسي من إحراز هدف مبكر، حتى في الحالة الدفاعية نجح أصحاب الأرض من حرمان تشيلسي من أي خطورة على المرمى في الشوط الأول تحديدًا، واللعب بطريقة 4-1-4-1، لمنع هازارد من اللعب بين الخطوط.

وعلى الجانب الآخر فإن تشيلسي دخل بطريقته المعتادة 4-3-3، وسيطر على المباراة بشكل كبير جدًا ولكنه فشل في ترجمة هذه السيطرة إلى أهداف في الشوط الأول، ولكن جيرو تمكن من إحراز هدف في بداية الشوط الثاني، ليفتح المباراة بشكل أكبر، وأخرج باتي بوريسوف من دفاعه.

وكان أول تهديد لباتي بوريسوف في الدقيقة 12 من المباراة بتسديدة قوية من اللاعب باجا، ولكنها تصطدم بالقائم الأيسر لنادي تشيلسي، لتخرج بعدها لركنية لأصحاب الأرض، حولها فيلبوف برأسة، ولكن كيبا يتألق ويخرجها بنجاح.

وفي الدقيقة 18 كانت المحاولة الأولى لتشيلسي، بعد تمريرة من باركلي في قلب دفاع باتي إلى جيرو، الذي سددها ولكنا تصطدم بالدفاع وتخرج إلى ضربة ركنية، وحتى الدقيقة 41 سيطر تشيلسي على المباراة دون خطورة، حتى رأسية جيرو من ضربة ركنية نفذها هازارد، ولكنها خرجت بجانب القائم الأيمن لباتي بوريسوف.

ومع بداية الشوط الثاني استمرت سيطرة تشيلسي، ومع أول كرة خطيرة في الدقيقة 52 استطاع جيرو أن يسجل الهدف الاول لتشيلسي برأسية، بعد عرضية من الظهير الأيسر إيمرسون، وكان باتي بوريسوف قريب من إحراز هدف التعادل في الدقيقة 58، بعد قيام اللاعب سيجنيفيتش بتحويل الكرة في اتجاه مرمى تشيلسي، ولكنها تصطدم بالقائم الأيمن لكيبا.

ويعود باتي للخطورة في الدقيقة 60، بعد ضياع الظهير الأيمن ريوس لفرصة محققة من داخل منطقة الجزاء، ولكنها سددها فوق مرمى تشيلسي بغرابة شديدة، ليرد تشيلسي بتصويبتين عن طريق هازارد في الدقيقة 62، ولكن حارس باتي بوريسوف أخرجهما بنجاح، ليتسمر الحارس دينيس في التصدي لهجمات تشيلسي، ليخر رأسية جيرو من ركنية في الدقيقة 63.

ويستمر تشيلسي في سيطرته على المباراة، ليظهر الإيطالي جورجينيو بتسديدة قوية في الدقيقة 75 من المباراة، من خارج منطقة الجزاء، ولكنها تذهب فوق عارضة باتي بوريسوف.

وكان تشيلسي قريب من إحراز الهدف الثاني في الدققة 82 من المباراة، بعد عدة تمريرات من جيرو إلى بيدرو إلى ويليان، ولكن الحارس سشربيتسكي تمكن من الوصول إلى الكرة قبل النجم البرازيلي.

وأضاع باتي بوريسوف فرصة التعادل عن طريق تسديدة قوية لباجا في الدقيقة 93 من المباراة، ولكناه اصطدمت بالقائم الأيسر لكيبا.

مقالات ذات صلة