تطوير في تقنية الرائحة الرقمية

طوّر باحثون في ماليزيا تقنية الرائحة الرقمية، والتي قد تسمح للمستخدم بإرسال مجموعة من الروائح في الدردشات عبر الإنترنت.

وقال الباحثون: عادة ما تنتقل الروائح عن طريق الجزيئات المحمولة جوّاً، والتي تدخل الأنف، ولكن في هذا النظام الجديد تمّ استخدام نظام جديد يعتمد على وضع أقطاب كهربائية في فتحات الأنف، لتوفير تيارات كهربائية ضعيفة تحفّز بدورها الخلايا العصبية التي تغذي الدماغ بالعديد من الروائح.

وخلال الإختبارات التي أجريت على 31 مشاركاً، إستطاع الفريق استحضار 10 روائح إفتراضية مختلفة، بما في ذلك الفواكه والخشب والنعناع. وأكد الباحثون على العمل للمرحلة التالية من هذه التقنية وإنتاجها بطريقة أكثر تحكذماً، ما سيسمح للناس بتطوير برامج ومنتجات لتوليد رائحة كهربائية إفتراضية.

مقالات ذات صلة