الملك: لمست عدم الرضا والاحباط لدى المواطنين

افتتح جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الأحد، أعمال الدورة العادية الثالثة لمجلس الأمة الثامن عشر.

قال الملك عبدالله الثاني إنه لا بد من التذكير بأن الأوطان لا تبنى بالتشكيك وجلد الذات، ولا بالنيل من الإنجازات أو إنكارها، بل بالعزم والإرادة والعمل الجاد. وقال الملك في افتتاح الدورة العادية الثالثة لمجلس الأمة: “من خلال متابعتي اليومية لقضايا الوطن والمواطن وجدت حالة من عدم الرضا عن آليات التعامل مع بعض تحديات الحاضر، وعدم الرضا هذا، هو مع الأسف ناتج عن ضعف الثقة بين المواطن والمؤسسات الحكومية، والمناخ العام المشحون بالتشكيك الذي يقود إلى حالة من الإحباط والانسحاب”. وأضاف: الأردن مثل غيره من الدول شابت مسيرة البناء والتنمية فيه بعض الأخطاء والتحديات، التي لا بد أن نتعلم منها لضمان عدم تكرارها ومعالجتها لنمضي بمسيرتنا إلى الأمام “. الملك: العدالة حق للجميع ولن يسمح بأن يتحول الفساد إلى مرض مزمن الملك: الأردن هو دولة القانون ودولة الإنتاج وهو دولة محورها الإنسان الملك: الأوطان لا تبنى بالتشكيك وجلد الذات المك: أنصفوا الأردن وتذكروا إنجازاته

ولدى وصوله اطلقت المدفعية 21 طلقة وعزفت موسيقات القوات المسلحة السلام الملكي، واستعرض جلالته حرس الشرف.

مقالات ذات صلة