المالكي: نرفض العقوبات على إيران

جدد نائب الرئيس العراقي السابق، نوري المالكي، الثلاثاء، رفض العقوبات الأمريكية على إيران، وذلك خلال لقائه مسؤول ملف شؤون العراق وإيران في الخارجية الأمريكية.

وقال مكتب المالكي في بيان إن “رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي استقبل، مسؤول ملف شؤون العراق وإيران بخارجية أمريكا أندرو بيك بحضور سفير واشنطن لدى بغداد دوغلاس سيليمان”.

وأضاف أنه “تم خلال اللقاء استعراض مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها، كما تم تبادل وجهات النظر حول آخر المستجدات والتطورات الراهنة في المنطقة، إضافة إلى الحوارات الجارية لتشكيل الحكومة المقبلة”.

وقال المالكي إن “استقرار وأمن المنطقة بأجمعها يبدأ من استقرار العراق”، مشددا على “أهمية دعم الحكومة المقبلة وإنجاحها في تحقيق تطلعات الشعب العراقي”.

وأضاف، أن “العراق يسعى لإقامة أفضل العلاقات مع مختلف دول العالم ويرفض سياسة المحاور، فمصلحة العراق بأن يكون ساحة لتقريب وجهات النظر المختلفة”.

وأكد المالكي “الموقف الرافض لمبدأ الحصار على إيران أو أية دولة أخرى لأنه سيلحق الضرر بالدرجة الأساس على الشعوب بمختلف شرائحها الاجتماعية”.

مقالات ذات صلة