أدنوك للحفر الإماراتية ترفع حصة الطرح الأولي لأسهمها

السياسي -وكالات

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» زيادة عدد الأسهم المعروضة في الطرح العام الأولي لشركتها التابعة «أدنوك للحفر» في سوق أبوظبي للأوراق المالية من 7.5 إلى 11 في المئة، ما يعني رفع قيمة الطرح إلى 1.1 مليار دولار.
وأضافت الشركة اللملوكة لإمارة أبو ظبي في بيان أمس الأربعاء أنها رفعت الحصة المطروحة إلى 1.67 مليار سهم، من 1.2 مليار المعلن بداية الطرح في 6 سبتمبر/أيلول الحالي. ولكنها أشارت إلى أن سعر الطرح لم يتغير وظل ثابتا عند 2.3 درهم (0.63 دولار).
وأفادت «أدنوك» بأنها تعتزم زيادة حجم الشرائح المحجوزة للمستثمرين الأفراد في البلاد، بما في ذلك الشريحة المخصصة لموظفي شركات المجموعة المؤهلين والمتقاعدين الإماراتيين.
وسيتم تحديد أحجام الشرائح النهائية وفقاً لتقدير «أدنوك» وسيتم إعلانها في السابع والعشرين من الشهر الحالي. وأشارت إلى أنها ستظل محتفظة بحصة الأغلبية في شركة «أدنوك للحفر» والتي تبلغ 84 في المئة بعد اكتمال الطرح، في حين تحتفظ شركة «بيكر هيوز» الأمريكية لخدمات الحقول النفطية بحصتها البالغة 5 في المئة.
وأوضحت أن قرار زيادة حجم الطرح جاء في أعقاب طلب قوي من قبل المستثمرين، حيث تجاوز حجم الاكتتاب الأسهم المعروضة في كافة الشرائح.
ولفتت إلى أن الزيادة ستوفر فرصة الاكتتاب أمام مجموعة أكبر من المستثمرين في شركة «أدنوك للحفر» وبالتالي الاستفادة من فرصة استثمارية جذابة.
وتنتهي فترة الاكتتاب في الطرح العام الأولي للمستثمرين الأفراد اليوم الخميس، ويوم الأحد المقبل للشركات المستثمرة في الإمارات وخارجها.
وتوقعت الشركة في وقت سابق بدء تداول الأسهم في سوق أبوظبي للأوراق المالية في الشهر المقبل. وتُعد «أدنوك للحفر» إحدى أهم دعائم مجموعة «أدنوك» ومُكوِّناً رئيسياً لاستدامة معدلات الإنتاج الحالية من النفط الخام وزيادة سعتها الإنتاجية بنسبة 25 في المئة لتصل إلى 5 ملايين برميل يومياً وإنتاج مليار قدم مكعب يومياً من الغاز غير التقليدي بحلول عام 2030. وسيكون هذا ثاني طرح عام تنفذه «أدنوك» بعد أن أدرجت في 2017 شركة «أدنوك للتوزيع» وهي أكبر مُشغِّل لمحطات البنزين في الإمارات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى