أرقام ميسي وراموس لن تلغى من الاتحاد الدولي للإحصاءات

السياسي-وكالات

ستصبح الأهداف الـ19 التي أحرزها الأرجنتيني ليونيل ميسي، هداف الدوري الإسباني، حتى الآن، وكذلك سجلات السلوفيني يان أوبلاك، حارس المرمى الذي تلقت شباكه أقل عدد من الأهداف في الليجا (21)، رسمية في حال إلغاء الدوري.

هذا ما أكده الإسباني خوسيه ديل أولمو، نائب رئيس الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم، وهو كيان سيعتبر كافة السجلات المتراكمة حتى تاريخ التعليق، نافذة.

وسيحدث نفس الشيء مع بيانات أخرى، مثل عدد المباريات التي خاضها مدافع ريال مدريد، سيرجيو راموس، في الليجا والمسابقات الأوروبية.

وستصبح هذه الأرقام جزءا من إحصاءات اللاعبين والمنافسات، بغض النظر عما إذا كانت المسابقات قد اختتمت أم لا.

وأوضح ديل أولمو أنه “يمكن تعليق المسابقات أو إلغاؤها لسبب استثنائي، كما يمكن أن يحدث الآن، لكن كل ما تم لعبه حتى الآن رسمي.. سيجري احتساب جميع البيانات الفردية”.

واستطرد “لكن ما سيتقرر في نهاية المطاف، بشأن تحديد بطل المسابقة أو الأندية التي ستهبط للدوريات الأدنى، هو شيء آخر.. ما تم لعبه قد تم لعبه، وتم احتسابه رسميا وتحقيقه بالفعل”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى