أزمة حياتية… واللبناني سيشعر بثقل الوضع في شباط

السياسي-وكالات

يُجمع الاقتصاديون على أن الأزمة الحياتية لم تبدأ فعلياً بعد، وان اللبناني سيشعر بثقل الوضع المعيشي بدءاً من 2020، وتحديداً في شباط، عندما يبدأ مخزون السلع بالنضوب.

وقال مصدر انّ ‘نمط حياة المواطن اللبناني سيتغيّر، وسيكون عليه أن يعتاد عدم توفُّر الكثير من السلع الاستهلاكية في الاسواق. كما انّ مدخوله سيتراجع، وستصبح قدراته الشرائية ضعيفة، وسيشعر بضيق العيش من كل النواحي. كذلك سيكون على المواطن ان ينسى كل ما هو مصنّف ضمن الكماليات. لا سيارات جديدة من الشركة، لا أدوات كهربائية مستوردة، ولا قطع غيار، ولا أصناف طعام فاخرة…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق