أستراليا تحت حصار كورونا طوال 2021

أعلن مسؤول كبير في مجال الصحّة بأستراليا، الإثنين، أنّه من غير المرجّح أن تُفتح الحدود الدوليّة أمام المسافرين هذا العام

وقال بريندان مورفي، الأمين العامّ لوزارة الصحّة الأستراليّة والمستشار الرئيسي في مجال الاستجابة للفيروس، إنّ السفر من البلاد وإليها لا يُتوقّع استئنافه عام 2021.

وصرّح لقناة “آي بي سي” العامّة أنّه يعتقد أنّ هناك “قيودًا حدوديّة كبيرة” سيتواصل فرضها هذا العام.

وأضاف: “حتّى لو تمّ تطعيم كثير من السكّان، لا نعرف ما إذا كان ذلك سيمنع انتقال الفيروس”.

وتابع: “من المحتمل أن يستمرّ الحجر الصحّي لبعض الوقت”.

وأغلقت أستراليا إلى حدّ كبير حدودها أمام الزوّار الأجانب منذ مارس/آذار 2020 لوقف انتشار كوفيد-19، مع سماحها لعدد محدود من المواطنين وعائلاتهم بالعودة إلى البلاد كلّ أسبوع.

ونتيجة لذلك، لا يزال عشرات آلاف الأستراليين عالقين في الخارج، في حين يتعيّن على المسافرين العائدين دفع نحو ثلاثة آلاف دولار أسترالي (2300 دولار أميركي) لقضاء فترة الحجر الصحي داخل فندق لمدّة 14 يومًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى