أسواق الخليج.. السعودية تتصدر والإمارات تتراجع

السياسي – شهدت معظم أسواق الخليج المالية ارتفاعات عند الإغلاق اليوم الثلاثاء، تصدرتها البورصة السعودية بينما تضررت أسهم الإمارات بفعل تزايد الإصابات بفيروس كورونا.

وقاد القطاع المصرفي البورصة السعودية لتسجل ارتفاعا بـ 1.4 في المئة، إذ ارتفع سهم مصرف الراجحي بنسبة 1.7 في المئة، كما قفز سهم مجموعة صافولا 4.9 في المئة.

وقد أظهر مسح أمس الإثنين أن القطاع الخاص غير النفطي في السعودية عاد للنمو الشهر الماضي، للمرة الأولى منذ 7 أشهر، وذلك وسط زيادة في الطلب بعد تخفيف إجراءات العزل العام المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا.

وفي الإمارات، تخلى مؤشر دبي الرئيسي عن مكاسب مبكرة، وأغلق مستقرا مع صعود سهم بنك الإمارات دبي الوطني بنسبة واحد في المئة، وفقد مؤشر أبوظبي 0.1 في المئة، متأثرا بهبوط بنك أبوظبي التجاري 1.1 في المئة ونزول سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك البلاد، 0.2 في المئة.

ويعود ذلك بالدرجة الأولى لتزايد حالات الإصابة بكوفيد-19 في الإمارات، التي تجاوزت مئة ألف في بلد يقطنه نحو 9.9 نسمة.

وسجلت الإمارات 421 حالة وفاة بالفيروس، كما قفز العدد اليومي للإصابات الجديدة على مدى الشهرين المنصرمين من 164 في الثالث من أغسطس الماضي، إلى 1231 حالة يوم السبت الماضي.

وأغلق المؤشر القطري على صعود 0.6 في المئة، إذ ارتفع سهم صناعات قطر المنتجة للبتروكيماويات 1.7 في المئة، في حين ربح بنك قطر الوطني 0.9 في المئة.

وسجلت الأسواق المالية الخليجية المؤشرات التالية:

السعودية: صعد المؤشر 1.4 في المئة إلى 8369 نقطة.

أبوظبي: تراجع المؤشر 0.1 في المئة إلى 4483 نقطة.

دبي: استقر المؤشر عند 2226 نقطة.

قطر: ارتفع المؤشر 0.6 في المئة إلى 10016 نقطة.

البحرين: ربح المؤشر 0.3 في المئة ليسجل 1445 نقطة.

سلطنة عمان: تقدم المؤشر 0.3 في المئة إلى 3603 نقاط.

الكويت: ارتفع المؤشر واحدا في المئة إلى 6272 نقطة.

المصدر: رويترز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى