أشكنازي : ماضون في خطة الضم بالتنسيق مع واشنطن

السياسي – قال وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي، اليوم الأربعاء، إن “إسرائيل” ماضية في خطة ضم أراض بالضفة الغربية بالتنسيق مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف أشكنازي، خلال لقائه وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي يصل الكيان في زيارة خاطفة، أن “ألمانيا تريد الاستقرار والسلام ومن المهم الإنصات لمواقفكم وأن نأخذها بالحسبان، سنتبنى خطة ترامب بشكل مسؤول.

وتابع: “هناك تحديات إقليمية من بينها خطة ترامب التي تمثل فرصة، وسنتبناها بمسؤولية، وبشكل مواز سنجري حوارا مع جيراننا، نريد أمن وسلام ونأمل أن يوضح المجتمع الدولي للفلسطينيين أن رفضهم لخطة ترامب لن يخدم مصالحهم”.

من جانبه، قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس: “عرضت موقف ألمانيا بشأن عملية السلام، لدينا تخوفات نتقاسمها مع شركائنا في أوروبا بأن الضم لا يتوافق مع القانون الدولي ونفضل حل الدولتين”.

وأضاف، موجهًا حديثه لأشكنازي قائلاً: “غابي، أكدتَّ أنك مستعد لإجراء مفاوضات في كل وقت، هذا ضروري لأنه يجب إعطاء فرصة للدبلوماسية وهذا يساعد في إرساء الاستقرار، ونحن مستعدون للمساعدة”.

وتابع: “لم أضع ثمناً لما سيحدث إن طبقت خطة الضم، نحن نبحث عن الحوار ونريد أن نعرف ما هي خطط الحكومة الإسرائيلية الجديدة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى