أصول والت ديزني تتجاوز 200 مليار دولار

السياسي-وكالات

تجاوزت أصول شركة “والت ديزني” Walt Disney عملاق الإعلام الأمريكي حاجز الـ 200 مليار دولار، وفقا لتقرير “تريدينغ بلاتفورم”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وبحسب موقع “تكنولوجي” فقد صنف تقرير “تريدينغ بلاتفورم” شركة “والت ديزني” باعتبارها أكبر شركة إعلامية في العالم، مؤكدا أن إجمالي أصولها الآن تقدر بأكثر من 200 مليار دولار.

ووفقا للتقرير فإن أقرب منافسي “والت ديزني” هي شركة “فيفندي” Vivendi الفرنسية، التي احتلت المرتبة الثانية على مسافة بعيدة، حيث تقدر قيمتها بنحو 42 مليار دولار، بينما احتلت “نتفليكس”Netflix المركز الثالث بمبلغ 27 مليار دولار، فيما احتلت شركة “ولترز كلور” الأمريكية الهولندية المركز الرابع بأصول بقيمة 10 مليارات دولار، ثم جاءت شركة “كياشو تكنولوجي” الصينية في المرتبة الخامسة بأصول قيمتها 7.5 مليار دولار.

وقد تم تصنيف الشركة في المرتبة 15 من حيث القيمة السوقية في “إس آند بي500″، حيث بلغت قيمتها 320 مليار دولار، في فبراير/شباط الماضي.

وارتفع سهم “ديزني” مع إغلاق تعاملات وول ستريت أمس الخميس بنسبة 0.87% إلى 196.75 دولار، لتصبح قيمتها السوقية حاليا 357.153 مليار دولار.

وقد بلغت أصول “ديزني” 201.55 مليار دولار، مع نهاية عامها المالي الماضي الذي انتهى في 3 أكتوبر/تشرين الثاني 2020، فيما واصلت الأصول ارتفاعها لتسجل 201.88 مليار دولار في نهاية الربع الأول من عامها المالي الجاري، وتحديدا في 2 يناير/كانون الثاني 2021، بحسب البيانات المالية المنشورة على موقعها الرسمي.

وطبقا للتقرير فإن أصول ديزني تمثل 70% تقريبا من إجمالي أصول أكبر 6 شركات إعلامية في العالم.

وقد شهدت الشركة عاما قياسيا في 2019 عندما زاد إجمالي أصولها بنسبة 97% على أساس سنوي، كما زاد إجمالي أصول الشركة بمعدل نمو سنوي مركب بنسبة 17% خلال 5 سنوات تمتد ما بين عامي 2016 و2020.

يشار إلى أن شركة والت ديزني قد تأسست عام 1923، وحققت نجاحا مبكرا في صناعة الرسوم المتحركة الأمريكية، وأطلقت العديد من الشخصيات التي لا تزال عالقة في أذهان الناس حتى اليوم، منها ميكي ماوس، ثم توسعت بعد ذلك لتنتقل إلى إنتاج أفلام الحركة الحية والبرامج التلفزيونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى