أطباء صينيون يخلعون كماماتهم بعد الانتصار على “كورونا”

السياسي – أحرزت السلطات الصينية، تقدما لافتا في السيطرة على تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19)، إثر تراجع عدد الإصابات والوفيات، بشكل يومي، وظهر مؤخرا عدد من الأطباء وهم يخلعون كماماتهم.

وبدا عدد من أطباء مستشفى صيني مؤقت، وهم ينزعون الكمامات الواقية، بعد انتهاء المهام التي كانوا يقومون بها في مدينة ووهان، بإقليم هوبي؛ بؤرة انتشار الفيروس.

واصطف موظفو الصحة في طابور طويل، وهم يبتسمون أمام عدسة الكاميرا، بعدما عاشوا لحظات مريرة في مساعدة المرضى، بعيدا عن عائلاتهم.

ويوم الثلاثاء، أجرى الرئيس الصيني، شي جين بينغ، زيارة وصفت بالتاريخية إلى مدينة ووهان، في مؤشر على أن العدوى انحسرت على نحو ملحوظ.

لكن المقلق في الصين، بحسب بعض الخبراء، هو تسجيل حالات إصابة قادمة من الخارج، عقب رصد الفيروس لدى أشخاص عائدين من الولايات المتحدة حيث تخطى عدد المصابين حاجز الألف.

وفرضت الصين حجرا صحيا صارما على المدينة التي شهدت تسجيل المرض، أول مرة، لكن العدوى آلاف أكثر من 119 ألف شخص في العالم حتى الآن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى