أطعمة تجعلك تشعر بالجوع دائما.. وإليك بدائلها

السياسي-وكالات

يجد بعض الأشخاص أنفسهم يعانون من الجوع بعد فترة وجيزة من تناولهم لبعض الأطعمة، سواء كانت وجبة خفيفة أو كاملة، الحقيقة هي أن المشكلة قد لا تكمن في كمية الطعام الذي تناولته، ولكن في افتقار الطعام الكثير من القيم الغذائية التي يحتاجها جسمك، خاصة البروتينات والألياف، حتى تلك الصحية، إلى بعض البروتينات أو الألياف.

نستعرض بعض الأطعمة التي تجعلك تشعر بالجوع عقب تناولها وكيف يمكنك التغلب على ذلك الشعور، وفقا لموقع “برايت سايد” الأمريكي.

– البطاطس المقلية

تمتلئ بالدهون المتحولة والملح الذي يضر بالهرمونات في المعدة التي تساعدنا على الشعور بالشبع، كما أن إضافة الكاتشب الذي يحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز يزيد من الشعور بالجوع، لذا قم بغليها قبل قليها واستمتع بمزيد من الفيتامينات والنشا، الذي يعمل مثل الألياف، ويقاوم الإحساس بالجوع، بالإضافة لقلة السعرات الحرارية.

– عصير الفواكه

قد تعتقد أن كوب عصير البرتقال يجعلك أكثر صحة كل يوم، ولكنه قد يجعلك تشعر بالجوع، وذلك لأنها تفتقر إلى جزء مهم من الفاكهة نفسها وهو وجود الألياف، لذا فإن البديل الصحي هو الماء مع وجود الفاكهه بشكل قطع فيه.

– زبادي قليل الدسم

يشتهر الزبادي قليل الدسم بشعورك بالجوع، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من الكربوهيدرات، لذا إذا كنت تريد الشبع يمكنك تناول الزبادي كامل الدسم لاحتوائه على ما يكفي من البروتين لإشباعك.

– الجبن

أحد أنواع الجبن الذي يحتوي على نسبة عالية من البروتينات يجعلك تشعر بالامتلاء، مع انخفاض السعرات الحرارية.

-البيض

عند تحضير البيض، كما هو الحال في العجة، قد يتخلى الكثير من الناس عن صفار البيض للحصول على طبق صحي، ولكن عندما يتعلق الأمر بشبعك، فإن صفار البيض يحتوي على دهون يمكن أن تساعدك على البقاء ممتلئًا لفترة أطول وتساعدك على امتصاص العناصر الغذائية من البيض.

– مضغ العلكة

يحب الناس مضغ العلكة لخداع عقولهم إلى الاعتقاد بأنهم يأكلون دون تقليل السعرات الحرارية.

لكن هذه الحيلة الكلاسيكية تنتج في الواقع تأثيرًا معاكسًا، لأنها تُنشط عصائر المعدة في معدتك وتجعلك تشعر بالجوع. من الأفضل أن تأكل شيئًا بسيطًا، وإذا كنت تريد وجبة خفيفة سريعة، فجرب المكسرات، مثل اللوز والجوز. فهي لا تحتوي على نسبة عالية من الدهون والدهون والبروتينات التي تحتويها تكون صحية، بل يجب أيضًا مضغها بشكل صحيح (مثل العلكة).

– التفاح

الفاكهة دائمًا رهان آمن لتجعلك تشعر بالامتلاء، ويمكن أن يقوم التفاح بالخدعة، ولكن هناك مشكلة: لا يجب عليك أبدًا تناول التفاح بمفرده.

– الخبز

الخبز سهل وبسيط، ولكن بالكاد يحتوي على ألياف أو مغذيات، وهو أمر سيئ لسكر الدم. تكمن الحيلة في دمجها مع البروتين، وصنع شطيرة الإفطار، مع بيضة أو شريحة من سمك السلمون المدخن.

-* الحبوب

الحبوب التي تحتوي على السكر أو المحليات الاصطناعية تفتقر إلى الألياف والبروتي ، ولكن الإفطار مهم للحفاظ على استقرار نسبة السكر في الدم خلال اليوم، يمكن استبدال ذلك بالحبوب الساخنة مثل دقيق الشوفان هو بديل أفضل بفضل محتواه العالي من الألياف وقدرته على امتصاص الماء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى