أغرب فوبيا لمشاهير بوليوود

الطماطم وركوب الخيل ومروحة السقف

السياسي -وكالات

فوبيا.. كلمة تعبر عن الخوف الشديد من مغامرة أو شيء ما يثير القلق، فمثلاً هناك من يخشى الأدوار المرتفعة وآخر يخشى ركوب الطائرات، والبعض يخشى الظلام، لكن مع مشاهير بوليوود.. الفوبيا لها حكايات مختلفة، وربما تكون مدهشة، فالعديد من الأشياء التي يخشونها.. مألوفة لدى الجميع، وإليكم أغرب أنواع الفوبيا التي يخشاها مشاهير بوليوود.

شاروخان يفشل في اللغة الهندية
كان شاروخان طفل مميز منذ الصغر، ومتفوق بالمدرسة إلا أنه كان دائمًا يفشل في النجاح باللغة الهندية، وقد شعر بالانزعاج كثيراً لهذا الأمر من كثرة رسوبه بها، لذا حتى الآن شاروخان لا يستطيع الكتابة باللغة الهندية بشكل جيد، ويعد رسوب شاروخان باللغة الهندية أكبر سبباً لدخوله إلى عالم الفن اليوم، حيث إن والدته كانت تشجيعه لكسر حاجز الخوف لديه من هذه المادة وكانت تقوم بوعده إذا نجح بها تصطحبه إلى السينما ومن هنا جاء تعلق شاروخان بالسينما وحبه للفن، وفقًا لما نشره موقع «انديا توداي» في حديثه مع شاروخان.

ومن أغرب المعلومات عنه أيضًا أنه يخشى ركوب الخيل، على الرغم من أنه يقوم بأخطر مشاهد الأكشن ولكن انزلاقه من على الخيل في فترات سابقة من حياته، أوجدت بداخله خوفًا من ركوب الخيل، لذا يخشى شاروخان ركوب الخيل كثيرًا.

أميتاب باتشان.. فوبيا امتلاك الأقلام الفريدة
وتعد من أغرب عادات النجم العالمي الهندي أميتاب باتشان، هو تجميعه للأقلام الفريدة، ويمتلك أكثر من 1000 قلم فريد من نوعه.

جايا باتشان.. رهاب النظام بالمنزل
صرح ابهيشك باتشان أثناء حواره مع المخرج كاران جوهر في برنامج كوفي ويز كاران، بأن والدته السيدة جايا باتشان لديها فوبيا النظام، وهذا ما يزعجهم بشدة من كثرة النظام بالمنزل وأيضًا يزعج الأمر النجم الهندي أميتاب باتشان، حيث إنها يمكنها إيقاف تصوير تليفزيوني أو قطع حديث هام لأن المفارش غير منظمة.

وصرحت شقيقته شويتا باتشان التي كانت تشاركه بالبرنامج مع كاران جوهر، أنها تخشى النجومية وخاصة أنهم من عائلة اميتاب باتشان، وأن شهرة والدها التي تعد فخرهم، تجعل دائما شقيقيها ابهيشيك باتشان بمقارنة بعد أن قام بأداء جيد، يقارنوا بينه وبين والده، وبسبب ذلك ترفض دخول ابنتها للفن، على الرغم من أنها لديها موهبة وتريد خوض التجربة.

أرجون كابور.. مروحة السقف عقدتّه
يُعرف عن النجم الهندي أرجون كابور، أنه شخص مقاتل ومن الأشخاص التي تمتلك صفة المعافرة والمثابرة، واستطاع أن يفقد أكثر من 50 كيلو من وزنه لدخول إلى عالم بوليوود، إلا أنه يخشى مروحة السقف ويشعر بالتوتر منها، وصرح من قبل بإحدى البرامج الهندية أنه يمكن النوم بالحر إذا لم يتوافر تكييف ولا يشعل مروحة سقف مهما كلفه الأمر، لذا يعاني أرجون كثيرًا، حينما يقوم بالتصوير بالأماكن النائية والفقيرة بالهند، وفقًا لما نشر بموقع imwbuzz الهندي.

كاترينا كيف بطلة الأكشن.. تخاف من الطماطم
شاركت النجمة الهندية كاترينا كيف مؤخرُا بالعديد من أفلام الأكشن وقامت بتصوير المشاهد الصعبة وخاصة بسلسلة فيلم تايجر زند جي، إلا أنها تخاف من الطماطم وذلك بسبب فيلمها «زندجي نا ميلجا دوبارا» مع النجم ريتك روشان، حينما شاركا بمشهد حرب الطماطم فأصبحت تخشى الطماطم.

ورفضت أن تكرر المشهد في فيلمها مع رانبير كابور «جاجا جاسوس»، بل وصل الأمر بها أنها رفضت إعلانات تجارية عن شركات كبرى لإنتاج الطماطم والصلصة، وفقًا لما نشر بالمواقع الهندية.

أنوشكا شارما.. ركوب الدراجات
عرفت النجمة أنوشكا شارما أنها من أجرأ النجمات التي لا تخشى المشاركة بالمشاهد الصعبة ومشاهد الأكشن وجميع مشاهدها بفيلمها مع شاروخان ومشاركتها بمشاهد تفجير القنابل، لكنها تخشى ركوب الدراجة وكانت بفيلمها مع عمران خان «Matru Ki Bijlee Ka Mandola»، تخشى ركوب الدراجة وعلى الرغم من أن المخرج جعل عمران هو من يقود الدراجة لإعطائها مساحة للراحة بآدائها، إلا إنها كانت تخشى الدراجة أيضًا و تم إعادة المشهد كثيرًا بسبب خوفها، وفقًا لما نشر بموقع انديا توداي الهندي.

كانجانا رانوت «المرأة الحديدية» وقيادة السيارات
اعتدنا أن نجد كانجانا رانوت تروّج لفكرة المرأة الحديدية، ودائما تثير الجدل حول هذا الأمر وغيره، إلا أنها لا تستطيع قيادة السيارة، حتى وصل الأمر أنها حاولت أن تتحدى نفسها وقامت بقيادة السيارة الخاصة بها، وصرحت لموقع هندي أنها حينما قامت بذلك لتحدي خوفها قامت بعمل حادثة واصطدمت بجميع السيارات التي حولها لكنها نجت من الحادث بأعجوبة.

سوناكشي سينها.. فوبيا زيادة الوزن
صرحت سوناكشي سينها أنها تخشى زيادة الوزن بشكل هيستيري بعد أن فقدت وزنها، حيث إنها كانت تعمل كمصممة أزياء قبل الدخول إلى عالم بوليوود، وجاءت لها ملكة جمال الهند «شاميتا سينجا»، ووصفت سوناكشي بالبقرة لأنها كانت تمتلك وزن زائد، حينها قامت سوناكشي بإجراء قانوني ضدها ورفعت قضية لإهانتها، وخاصة أن شاميتا ناشطة حقوقية أيضا، وتعجبت من وصفها بالبقرة، ولكن سرعان ما تدخل سلمان خان، وساعدها بفقد وزنها، وأصبحت من أجمل جميلات بوليوود وأكثرهم جمالًا ورشاقة.

ويذكر أن النجم الهندي سلمان خان قدم يد المساعدة إلى العديد لفقدان وزنهم ومن بينهم أرجون كابور أيضا، وقد نشرت هذه الحادثة بالعديد من المواقع الهندية ونقل أحداث الصراع بين بعضهم البعض.

بارون سوباتي يخشى «السوشيال ميديا»
تعد من أكثر الفوبيا المضحكة هو خوف بارون سوباتي من التواصل على مواقع التواصل الاجتماعي، فهو ينزعج للغاية منها على الرغم من أنه نجم شهير وذات صيت واسع بعالم الدراما الهندية، إلا أنه لا يحب السوشيال ميديا واعتباره عالم غير صادق وغير واقعي.

اعتاد جمهور «سوباتي عدم إقباله على السوشيال ميديا، لكنه ذات مرة قام بتغريد تويتة عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، فقامت إحدى معجباته بالتعليق له قائلة «هو حضرتك افتكرت الباص ورد أخيرا» معبرة على مدى انقطاعه عن السوشيال ميديا، وقام بالرد عليها قائلا «لا لا لا عزيزتي.. فقد وجدت للاب توب بإحدى الشوارع فقمت باستخدامه بدلا من رميه» وكان موقف طريف منه مع معجباته، وكتبت المواقع الهندية عن هذا الموقع الطريف بين سوباتي واحدى معجباته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى