أكاديمية أوسكار تعقد أمسية تتضمن اعتذاراً لـ ساشين ليتل فيذر

السياسي -وكالات

 

قالت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة التي تمنح جوائز الأوسكار إنها ستعقد أمسية تستضيفها الناشطة والممثلة الأمريكية ساشين ليتل فيذر، وهي من السكان الأصليين.

وسيتضمن الحدث اعتذاراً رسميا للممثلة التي عانت عقوداً من سوء المعاملة داخل الصناعة بعد ظهورها في حفل توزيع جوائز الأوسكار عام 1973، وفقاً لوكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا).

واشتهرت ليتلفيذر بصعودها إلى المسرح لرفض جائزة مارلون براندو لأفضل ممثل عن فيلم “جادفاذر”، بناء على طلبه.

وبدلا من ذلك، ألقت خطاباً مدته 60 ثانية يتعلق بالصور النمطية وسوء معاملة الأمريكيين الأصليين في صناعة الترفيه.

وأقرت الأكاديمية يوم الاثنين بأن الممثلة البالغة من العمر حاليا 75 عاماً تعرضت “للمقاطعة المهنية والمضايقة والاعتداء شخصياً والتمييز ضدها على مدى السنوات الخمسين الماضية” .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى