أكبر خفض لضرائب الشركات بتاريخ بريطانيا

السياسي-وكالات

قدم وزير المالية البريطاني، ريشي سوناك، Rishi Sunak ميزانية تضمنت ما وصفه بأكبر تسهيل ضريبي للشركات في تاريخ بريطانيا الحديث، وتمديد برامج المساعدة الطارئة، في مسعى لتحفيز الاقتصاد.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وتوقع سوناك أن يسجل اقتصاد المملكة نموا بنسبة 4% العام الحالي، على أن يعود إلى مستوى ما قبل الوباء منتصف العام المقبل.

وتبدو التوقعات الجديدة أقل تفاؤلاً من تلك المعلنة في نوفمبر الماضي لنمو 5.5% بسبب إجراءات الإغلاق.

وأشار سوناك إلى أن إجمالي الناتج المحلي انخفض بنسبة 10% تقريبا في 2020، في أسوأ أداء له منذ 300 عام.

وكشف عن خطة لإنشاء صندوق بقيمة 5 مليارات جنيه إسترليني (نحو 6.9 مليار دولار) لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة في إنجلترا، وضخ دعم بقيمة 18 ألف جنيه إسترليني لكل شركة لمساعدتها على التعافي من جائحة كورونا.

وأوضح سوناك في تصريحات نقلتها وسائل إعلام بريطانية، الأول من أمس الاثنين، أن الحكومة البريطانية تولي اهتماما كبيرا لإعادة فتح المتاجر ودعم الوظائف والشركات الصغيرة والمتوسطة رغم “الضغوط الهائلة” التي مرت بها بريطانيا بسبب الوباء.

وقال سوناك إن المساعدات ستمكن الشركات المغلقة من الإبقاء على الموظفين وسداد فواتيرها.

وفي سياق متصل، أضاف أن الصندوق سيستفيد منه ما يقرب من 700 ألف متجر ومطعم وفندق وصالة ألعاب رياضية وشركة صغيرة ومتوسطة، وسيتم توزيع دعم الصندوق مباشرة على الشركات من قبل السلطات المحلية اعتبارا من أبريل (نيسان) المقبل، وسيحل هذا الدعم محل نظام المنح الشهرية الحالي، وفقا لصحيفة “الشرق الأوسط”.

وذكرت وزارة الخزانة البريطانية أن هذا التمويل يرفع إجمالي الإنفاق على المنح المباشرة للشركات بسبب تداعيات الوباء وسياسة الإغلاق إلى 25 مليار جنيه إسترليني.

ويأتي إعلان سوناك قبل كشفه الرسمي عن سلسلة من الإجراءات التي تهدف إلى تعزيز الاقتصاد اليوم، عندما يعرض الموازنة السنوية للحكومة. وكان رئيس الوزراء بوريس جونسون قد طرح مؤخرا خطة للرفع التدريجي للإغلاق العام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى