ألمانيا تستدعي سفير إيران بعد إعدام أول متظاهر

السياسي – استدعت وزارة الخارجية الألمانية السفير الإيراني في برلين، وفق ما أعلن مصدر مقرب من الوزارة، الخميس، بعد تنفيذ طهران أول حكم بالإعدام مرتبط بالاحتجاجات التي تشهدها إيران.

ولم تَرِد أي معلومات متعلقة بهذا الاستدعاء، لكن وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك كتبت في وقت سابق من اليوم نفسه على تويتر أن “ازدراء النظام الإيراني للإنسانية لا حدود له”.

وقالت الوزيرة إنّ محسن شكاري “حوكم وأُعدم في إطار محاكمة خادعة وسريعة لأنه لم يتّفق مع النظام”، مضيفة: “لكن التهديد بالإعدام لن يخنُق إرادة الناس في الحرية”.
ونفذت إيران، الخميس، للمرة الأولى منذ بدء التظاهرات التي تشهدها البلاد أول حكم بالإعدام مرتبط بالاحتجاجات، ما أثار تنديدا في الخارج وتحذيرات من منظمات للدفاع عن حقوق الإنسان من عمليات إعدام وشيكة أخرى.

وقال موقع “ميزان أونلاين” التابع للسلطة القضائية إن “محسن شكاري، مثير الشغب الذي قطع شارع ستار خان في طهران في 25 أيلول/سبتمبر وجرح أحد عناصر الأمن بساطور، أُعدِم هذا الصباح”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى