ألمانيا تعتزم استقبال 50 قاصرا من المهاجرين

أعلنت الحكومة الألمانية أنها تعتزم استقبال 50 قاصرا من مخيمات المهاجرين في جزيرتي ليسبوس وخيوس اليونانيتين.

وقالت وزارة الداخلية الألمانية في بيان أمس الثلاثاء إن عمليات نقل هؤلاء المهاجرين الصغار قد تبدأ الأسبوع المقبل.

وأضافت أن الأطفال والمراهقين الذين تم قبولهم “سيوضعون في البداية في الحجر الصحي لمدة أسبوعين” قبل أن يتم توزيعهم على مناطق مختلفة.

ومن المتوقع التصديق على القرار خلال اجتماع الحكومة الألمانية اليوم الأربعاء.

ويعيش عشرات الآلاف من طالبي اللجوء في ظروف قاسية في مخيمات في اليونان، وقد أدى انتشار فيروس كورونا إلى جعل ظروف معيشتهم أسوأ في هذه المخيمات.

وتعاني مخيمات في 5 جزر في بحر إيجة بالقرب من تركيا من أسوأ اكتظاظ، إذ يقيم أكثر من 36 ألف مهاجر في أمكنة تتسع لنحو 6 آلاف.

وكانت لوكسمبورغ وافقت في وقت سابق على استقبال 12 قاصرا من هؤلاء المهاجرين.

وتشارك أيضا فرنسا والبرتغال وفنلندا وليتوانيا وكرواتيا وإيرلندا في برنامج للاتحاد الأوروبي لاستقبال 1600 قاصر يعتبرون الفئة الأكثر ضعفا في المخيّمات اليونانية.

وأطلقت هذه المبادرة المفوضية الأوروبية الشهر الماضي من أجل تخفيف الضغط على اليونان، العضو في الاتحاد الأوروبي.

والأطفال الذين يشملهم البرنامج إما لديهم احتياجات طبية، أو غير مصحوبين بأولياء أمرهم، أو سنهم أقل من 14 عاما، وغالبيتهم من الإناث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى