أمريكا تدعو كوريا الشمالية لحوار غير مشروط

السياسي – قال المبعوث الأمريكي لشؤون كوريا الشمالية، السفير سونغ كيم، إن بلاده على استعداد لبدء حوار بدون شروط مسبقة” مع كوريا الشمالية.

وشدد كيم، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، على أن أمريكا مستعدة للعمل مع كوريا الشمالية لمعالجة قضاياها الإنسانية.

وأكد كيم على مسؤولية واشنطن في تنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، والدفاع عن حقوق الإنسان في كوريا الشمالية.

وتابع: “نيتنا واضحة، وليس لدينا نية عدائية تجاه كوريا الديمقراطية، ونحن منفتحون على اللقاء معها بلا شروط مسبقة”.

ولا تزال المحادثات النووية بين واشنطن وبيونغ يانغ مُعلقة منذ قمة هانوي في 2019 بين الرئيس الأمريكي آنذاك دونالد ترامب والزعيم الشمالي كيم جونغ أون، دون التوصل إلى اتفاق.

وأجرى كيم محادثات مع نظيريه الكوري الجنوبي والياباني، نوه كيو-دوك وتاكيهيرو فوناكوشي، على التوالي، في طوكيو لمناقشة المساعدات الإنسانية وغيرها من الحوافز لاستئناف الحوار مع كوريا الشمالية.

وتأتي المحادثات وسط مخاوف أمنية متجددة، بعد تجربة بيونغ يانغ لإطلاق صواريخ كروز بعيدة المدى نهاية الأسبوع ووجود علامات على إعادة تنشيطها لمفاعل نووي ينتج البلوتونيوم.

وأكد كيم “نحن مستعدون للعمل بالتعاون مع كوريا الشمالية لمعالجة المجالات ذات الاهتمام الإنساني، بغض النظر عن التقدم في نزع السلاح النووي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى