أمير الكويت الجديد يدير الملفات الشائكة بحكمة

قال المحلل السياسي، حسين عبد الرحمن، إن الشيخ الراحل صباح الأحمد الجابر الصباح عمل طيلة حياته على ردء الصدع ونشر السلام والمحبة في المنطقة العربية.

وأضاف المحلل السياسي، أن الشيخ نواف الأحمد يواجه تحديات كبيرة، وأبرز الملفات التي سوف ينظر إليها هو التصدي للفساد وتطبيق القانون، وحرص في الفترة الماضية عندما كان يشغل منصب نائب الأمير على مقابلة النائب العام ومؤسسات الرقابة المالية وحثهم على تطبيق القانون على الجميع.

وأوضح أن الشيخ نواف الأحمد يحظى بشعبية كبيرة جدًا وسط أهل الكويت، إذ يداوم على الصلوات في المسجد القريب من منزله دون حراسة، كما يعرف معظم أهل الكويت.

ومن جانبه، قال محمد العتيبي المحامي ورئيس جمعية النزاهة الوطنية الكويتية، إن الشيخ نواف الأحمد تولى المسؤولية طبقًا للمادتين 4 و60 من قانون توارث الإمارة.

وأوضح أن الشيخ نواف يتمتع بالحكمة في إدارة الملفات الشائكة سواءًا على المستوى المحلي أو الدولي، كما يتميز بالتواضع.

وأعلن الديوان الأميري في الكويت، الثلاثاء، وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. وفي وقت لاحق، ذكر تلفزيون الكويت أن جثمان الشيخ صباح يصل، الأربعاء، من أمريكا إلى الكويت.

وقال وزير شؤون الديوان الأميري، إن حضور مراسم دفن الجثمان سيقتصر على الأقرباء، موضحا أن الديوان الأميري يقدّر مشاعر المواطنين الكرام والمقيمين في التعبير عن خالص تعازيهم.

أكد أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد، أن بلاده تمر بظروف دقيقة وتحديات عديدة، متعهدا بالعمل من أجل رخاء واستقرار وأمن الكويت.

وشدد الشيخ نواف، في كلمة أمام البرلمان الكويتي عقب أداء اليمين الدستورية، على أن التحديات الراهنة تتطلب توحيد الصفوف.

وقال أمير الكويت، في نص كلمته “رحل عنا إلى دار الآخرة رمز شامخ من رموزنا الخالدین قدم الكثیر لوطنه وشعبه وأمته.. ترك إرثا غنیا زاخرا بالإنجازات والأعمال المشھودة محلیا وعربیا وإسلامیا ودولیا.. نستذكر بكل الاعتزاز والاھتمام توجیھاته السدیدة ونصائحه الأبویة التي تعكس عشقه لكویتنا الغالیة وأھل الكویت الكرام والتي ستظل نبراسا ھادیا لنا ونھجا ثابتا”.
واستطرد أمير الكويت قائلا إن بلاده قد واجهت خلال تاریخھا “تحدیات جادة ومحن قاسیة عبرت منها  بر الأمان”.
وأضاف: “یواجه وطننا العزیز الیوم ظروفا دقیقة وتحدیات خطیرة لا سبیل لتجاوزھا والنجاة من عواقبھا إلا بوحدة الصف وتضافر جھودنا جمیعا مخلصین العمل الجاد لخیر ورفعة الكویت وأھلھا الأوفیاء”.
وتابع: “إنني إذ أتصدى لحمل المسؤولیة الجسیمة بروح الأمل والطموح لأعاھد الله وأعاھد شعب الكویت وأعاھدكم أن أبذل غایة جھدي وكل ما في وسعي حفاظا على رفعة الكویت وعزتھا وحمایة لأمنھا واستقرارھا وضمانة لكرامة ورفاه شعبھا”.
وكان الشيخ نواف الأحمد الصباح قد أدي اليوم الأربعاء، اليمين الدستورية أميرا للكويت خلفا للأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأقيمت مراسم أداء اليمين في جلسة خاصة عقدها مجلس الأمة الكويتي.  وكان مجلس الوزراء الكويتي أعلن الحداد لمدة أربعين يوما، على الأمير الراحل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى