أوباما ينصح بالهدوء وترك الأقنعة الطبية في أزمة فيروس كورونا

حض الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما أمس الأربعاء، على اتخاذ تدابير وقاية منطقية بمناسبة أزمة فيروس كورونا الجديد، ونصحهم بتطبيق قواعد غسل اليدين ولكنه نصح بتجنب وضع الأقنعة الواقية.

وغرد أوباما الذي تجنب لفت الأنظار إليه منذ مغادرته البيت الأبيض في 2017: “وفروا الأقنعة لعمال الرعاية الطبية، لنحافظ على الهدوء، اصغوا إلى الخبراء، واتبعوا العلم”. وأضاف أنه يتعين متابعة تحديث المعلومات من مراكز الوقاية من الأمراض، ولزوم المنازل عند المرض.

وحذرت منظمة الصحة العالمية من نقص في الأقنعة، والنظارات، ومستلزمات الوقاية الأخرى التي يستخدمها عمال الصحة، بسبب تزايد الطلب والتخزين وسوء الاستخدام.

وارتفع عدد الوفيات بالفيروس في الولايات المتحدة أمس إلى 11 وفاة، فيما وافق النواب في الكونغرس على تخصيص أكثر من 8 مليارات دولار لمكافحة الوباء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى