أوكرانيا ترغب بعقد محادثات مع روسيا في إسرائيل

السياسي – كشفت إذاعة الجيش الإسرائيلي، يوم الأحد، أن أوكرانيا ترغب بعقد قمة محادثات مع روسيا في إسرائيل.

وأوضحت الإذاعة أن ”رئيس البرلمان الأوكراني رسلان ستيفانتشوك، طلب خلال محادثات مع نظيره الإسرائيلي ميكي ليفي، الترويج لمبادرة لعقد قمة روسية أوكرانية في إسرائيل“.

وأضافت أنه ”خلال المحادثة، عبر رئيس الكنيست الإسرائيلي ليفي، عن تضامنه مع الشعب الأوكراني ومشاطرته حزنه على الخسائر في الأرواح جراء الحرب الروسية“.

وكانت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية قالت ،في وقت سابق، إن ”أوكرانيا طلبت من إسرائيل التوسط لدى روسيا في الاتصالات الهادفة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار“.

ونقلت القناة عن مصادر إسرائيلية وأوكرانية، قولها إن هذا الطلب تم تقديمه خلال الاتصال الهاتفي الذي أجراه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، مع رئيس الوزراء نفتالي بينيت، الجمعة الماضي.

وبحسب القناة، اقترح زيلينسكي، أن تُجرى عملية المفاوضات بمدينة القدس، ونقلت عن سفير أوكرانيا لدى إسرائيل ايفغين كورنيتشوك، قوله إن ”صناع القرار داخل إسرائيل لم يرفضوا طلب الرئيس الأوكراني“.

والجمعة الماضي أصدر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بيانًا قال فيه إن ”الرئيس الأوكراني زيلينسكي، ورئيس الحكومة الإسرائيلية بينيت، ناقشا الوضع في أوكرانيا، مع التركيز على منطقة كييف، خلال اتصال جرى بين الطرفين، وعرض بينيت إمداد أوكرانيا بمساعدات إنسانية، وأطلع الرئيس على الخطوات التي تم اتخاذها بالفعل في هذا الجانب“.

بينما ذكر موقع ”I24 NEWS“ الإسرائيلي، أن بينيت، أعرب عن أمله في ”إنهاء سريع“ للقتال في أوكرانيا.

وكانت روسيا أعلنت في وقت سابق من يوم الأحد، إرسالها وفدًا إلى روسيا البيضاء، وأن الوفد مستعد لإجراء محادثات مع الأوكرانيين.

لكن كييف رفضت إجراء محادثات في روسيا البيضاء، وأكدت أنها مستعدة للتفاوض في أي مكان آخر.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، في تصريحات نقلتها وكالة رويترز، إن روسيا البيضاء ”متواطئة“ .

وأضاف أن المحادثات ”كان يمكن أن تُعقد إذا لم تهاجِم روسيا أوكرانيا من أراضي روسيا البيضاء“.

وأكد أنه ”ما زال مستعدًّا لإجراء محادثات في أماكن أخرى لا تُظهر عداءً تجاه أوكرانيا“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى