أوليفيا رودريغو تتفوق على جاستن بيبر في جوائز إم تي في للأغاني المصورة

السياسي -وكالات

تفوقت المغنية الأمريكية الصاعدة أوليفيا رودريغو على نجم البوب جاستن بيبر في حفل جوائز إم تي في للأغاني المصورة “MTV VMA” بحصولها على 3 جوائز، مقابل 2 للمغني الكندي، بينما نال مغني الراب الأمريكي ليل ناز إكس، جائزة أفضل فيديو كليب في العام، أهم جوائز الحفل، فيما خرجت ميغان ثي ستاليون خالية الوفاض.

وحصل ليل ناز إكس على الجائزة عن أغنية Call me by your name متفوقاً على نجوم مثل إد شيران الذي ترشح عن Bad Habits وذا ويك إند عن Save your tears.

وعن نفس الأغنية حصد ليل ناز إكس، أول مغني راب مثلي يحقق شهرة كبرى وحضر الحفل بفستان  أرجواني، جائزتي أفضل إخراج وأفضل مؤثرات بصرية.

ومن جانبها حصلت رودريغو ذات الـ18 عاما في أول ترشيح لها، على جوائز أفضل فنانة صاعدة، وأفضل أغنية في العام عن أغنية Drivers license وأفضل أداء push عن نفس الأغنية بينما فاز بيبر بجائزتي أفضل فنان، وأفضل أغنية بوب عن Peaches مع دانييل سيزار، وجيفيون.

وأقيم الحفل مساء الأحد في مركز “باركليز سنتر” في بروكلين بنيويورك وسط حضور مئات المعجبين على السجادة الحمراء لمشاهدة فنانيهم المفضلين يدخلون الحفل في مشهد مغاير لنسخة العام الماضي التي أقيمت بشكل افتراضي بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

افتتحت الحفل نجمة البوب مادونا بعرض احتفى بمرور 40 عاماً على توزيع جوائز “إم تي في” وبمشوارها الفني.

وبالإضافة إلى مادونا أحيا الحفل عدد كبير من النجوم منهم بيبر ورودريغو.

وأكدت رودريغو، التي تسلمت جائزة أفضل أغنية في العام من النجمة جينيفر لوبيز، أن هذا العام هو “الأروع” في حياتها وأهدت الجوائز لـ”كل الفتيات اللاتي يكتبن أغنيات وهن يجلسن على الأرض في غرفهن”.

ونالت النجمة الأمريكية بيلي أيليش جائزتي أفضل فيديو لاتيني عن Lo Vas a Olvidar الذي تعاونت فيه مع المغنية الإسبانية روساليا، وأفضل فيديو هادف عن أغنيتها Your Power الذي يتناول السلوكيات الجنسية غير الملائمة.

وعن هذا الفيديو قالت: “علينا أن نحمي فتياتنا بأي ثمن”.

وإذا رحل جاستن بيبر بجائزتين فقط بعدما كان مرشحا لسبع، كانت السهرة أكثر إحباطاً لمغنية الراب ميغان ثي ستاليون، التي كانت مرشحة لنفس عدد الجوائز لكنها رحلت خالية الوفاض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى