أول تعليق رسمي في مصر بعد إعلان فتاتين الزواج مثلياً

سادت حالة من الاستياء في مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، بعدما أعلنت إحدى الفتيات زواجها من أخرى بموافقة الأهل..

وقال المحامي المصري أشرف فرحات مؤسس حملة “خليها تنضف” إنه سيتقدم ببلاغ لجهات التحقيق القضائية والشرطة ضد الفتاتين ريم محسن وشيرين مكاوي، إثر إعلان الأخيرة أنها تزوجت من صديقتها.

وأشار فرحات إلى أنه انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي واقعة زواج مثلي من إناث، عبر فيسبوك للمدعوتين ريم محسن وشيرين مكاوي.

وتابع فرحات أن المثليتين قامتا بإعلان الزواج من بعضهما البعض على مواقع التواصل الاجتماعي، وذكرتا أنه بعد محاولات من الإقناع وموافقة الأهل قررتا الزواج، في دعوة صريحة للتحريض على الفجور بالمخالفة للقانون والمبادئ والقيم الإنسانية.

وكشفت وسائل إعلام مصرية أن مصدر أمني قال بأن أجهزة الأمن المختصة تفحص ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي للتأكد من وجود الفتاتين داخل مصر أو خارجها.

وأوضح أنه في حالة التأكد من أن الزواج حدث داخل مصر فسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية لأن تلك الأفعال مجرمة قانونًا وتدخل في نطاق الجرائم التي يعاقب عليها القانون مثل الشذوذ والخروج على قيم المجتمع وآدابه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى