إبراهيموفيتش فخور بسجله الاستثنائي مع الأندية

السياسي-وكالات

واصل النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش تألقه مع فريقه ميلان خلال الموسم الحالي، بعدما أحرز هدفين خلال الفوز 4-صفر على ضيفه كروتوني اليوم الأحد، في المرحلة الحادية والعشرين للمسابقة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأحرز إبراهيموفيتش البالغ من العمر 39 عاما ,الهدفين الأول والثاني لميلان، ليرفع رصيده إلى 501 هدف خلال مشواره مع الأندية التي دافع عن ألوانها.

وأعرب إبراهيموفيتش (39 عاما) عن فخره بتحقيق هذا الإنجاز، مشددا على أن ما يهمه في المقام الأول، هو قيادة فريقه نحو حصد الألقاب والبطولات.

انضم النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم ميلان لنادي الـ500 في مسيرته على مستوى الأندية،

وقال نجم ميلان لشبكة (سكاي) التليفزيونية خلال فترة الراحة ما بين شوطي اللقاء: “هذا يعني أنني أحرزت بعض الأهداف في مسيرتي الرياضية”.

واستدرك إبراهيموفيتش قائلا: “لكن الشيء المهم هو مساعدة زملائي في الفريق. وظيفتي هي التسجيل ومساعدة فريقي في تحقيق أهدافه”.

وتوج إبراهيموفيتش خلال مسيرته الحافلة بالعديد من الألقاب مع الفرق التي دافع عن ألوانها مثل أياكس أمستردام الهولندي وميلان وإنتر الإيطاليين وبرشلونة الإسباني وةباريس سان جيرمان الفرنسي.

وسجل إبراهيموفيتش هدفه الأول على مستوى الأندية مع مالمو السويدي، في عام 1999 ووصل إلى 18 هدفا مع ناديه السويدي.

وبعد ذلك خاض إبراهيموفيتش عدة تجارب في أياكس أمستردام الهولندي وسجل 48 هدفا بقميصه، ومع يوفنتوس (26 هدفا)، وإنتر ميلان (66 هدفا)، وبرشلونة (22 هدفا)، وميلان (56 هدفا)، وباريس سان جيرمان (156 هدفا)، ومانشستر يونايتد (29 هدفا)، ولوس أنجلوس غالاكسي الأمريكي (53 هدفا) ثم فترته الثانية في ميلان (27 هدفا).

 

يذكر أن إبراهيموفيتش رفع رصيده في الدوري الإيطالي هذا الموسم إلى 14 هدفا، ليتقاسم المركز الثاني في قائمة هدافي البطولة مع البلجيكي روميلو لوكاكو، مهاجم إنتر، بفارق هدفين خلف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو (المتصدر) هداف يوفنتوس.

وتوج النجم السويدي المخضرم بلقب بطل الدوري في أربع دول مختلفة خلال مسيرته الحافلة وسجل الهدف رقم 500 في مباراته رقم 825 مع الأندية، منها 395 هدفا في مباريات الدوري، و57 هدفا في المسابقات الأوروبية، و48 هدفا في مسابقات الكؤوس المحلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى