إسرائيليون يحتجون على مخطط نتنياهو لـ”تصفية” الكنيست

السياسي – خرج مئات الإسرائيليين الاثنين، في مظاهرات احتجاجية على ما وصفوه بـ”مخطط تصفية الكنيست” من قبل رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو.

ورفع المحتجون رايات سوداء ولافتات مكتوب عليها “أنقذوا الديمقراطية” و”فاسدون”، وذلك بعد تصويت غالبية أعضاء الكنيست على مشروع قانون يمكن الحكومة من فرض قيود جديدة، للحد من تفشي فيروس كورونا، دون الرجوع للبرلمان.

ونقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية عن المحتجين قولهم: “الليلة يخطط نتنياهو لإغلاق الديمقراطية بإسرائيل”، واصفين مشروع القانون بأنه “أحد أكبر الضربات للكنيست في تاريخ إسرائيل، ويمثل إلغاء تاما لمؤسسة البرلمان”.

ولفت المحتجون إلى أن الكنيست لن يمكنه مناقشة قرارات الحكومة سوى بعد اتخاذها، بما في ذلك الاعتقالات، وأيضا التحقيقات، وفرض الإغلاق وتجديد تفويض جهاز الأمن العام (الشاباك) بتتبع هواتف المصابين بكورونا، ومنع التظاهرات.

ويشهد الاحتلال الإسرائيلي موجة ثانية من كورونا، في ظل ارتفاع معدلات الإصابة، التي سبق وانخفضت في الأسبوع الثالث من أيار/ مايو الماضي، إلى متوسط 16 حالة يوميا.

وأظهر استطلاع للرأي، أجراه معهد “مدغام” الإسرائيلي، أن 59 بالمئة من الإسرائيليين لا يثقون في إدارة حكومتهم للموجة الثانية من تفشي الفيروس.

وبحسب آخر المعطيات الرسمية فقد وصل عدد المصابين بكورونا في إسرائيل إلى 30 ألفا و749، بينهم 334 وفاة، و18 ألف حالة تعاف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق