إسرائيل تعتذر للمغرب عن خريطة ظهرت خلف نتنياهو

السياسي – اعتذر مسؤولون إسرائيليون، للمملكة المغربية، إثر ظهور بنيامين نتنياهو، في شريط فيديو يتضمن خريطة المملكة دون الصحراء الغربية، بعد اتصال هاتفي مع الملك محمد السادس، الأمر الذي خلف موجة من الغضب.

وأثارت الخريطة التي تفصل الصحراء عن المغرب غضبا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة، الذي ذكّر بعضهم رئيس وزراء إسرائيل بأن ”اتفاق استئناف العلاقات بين البلدين تضمن الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء الغربية“.

وبحسب موقع ”هسبريس“ المغربي، فقد ”اتصل مسؤولون إسرائيليون بوزارة الشؤون الخارجية المغربية، لتقديم الاعتذار عن الخريطة المبتورة“.

ونقل الموقع عن حسن كعيبة، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية للإعلام العربي قوله: “خريطة المغرب المبتورة التي ظهرت في فيديو نتنياهو قديمة جدا، ولم تكن هناك خريطة جديدة متوفرة حينها لا تضم الخط الفاصل بين المغرب وصحرائه“.

وأضاف المسؤول الإسرائيلي: ”العَلَم المغربي الذي ظهر إلى جانب رئيس الوزراء نتنياهو في الفيديو يدل على الصداقة العميقة بين تل أبيب والرباط“.

وتضمن إعلان مشترك وقعته كل من إسرائيل و الولايات المتحدة الأمريكية و المغرب، في الـ22 من ديسمبر الجاري، اعتراف واشنطن بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية، ودعمها لمقترح الحكم الذاتي الذي تعرضه الرباط، باعتباره الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للنزاع حول الإقليم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى