إسرائيل: شيخ الأزهر السابق أدان الإرهاب بطلب الحاخام الأكبر

السياسي – قالت حساب “إسرائيل بالعربية”، الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية، على “تويتر” إن شيخ الأزهر السابق “محمد سيد طنطاوي” أدان الإرهاب استجابة لطلب الحاخام الأكبر في (إسرائيل) عام  1997 تمشيا مع تسامح الإسلام ومعارضته لقتل الأبرياء من النساء والأطفال والشيوخ.

وزعم الحساب أن تلك الإدانة جاءت أعقاب ازدياد  العمليات الإرهابية التي استهدفت إسرائيليين من النساء والأطفال والشيوخ.

وعزا الحساب تلك الرواية إلى أنها جاءت نقلا عن سفير (إسرائيل) الأسبق في القاهرة، بحسب مزاعم الحساب.

ولم يصدر تعليق رسمي من القاهرة حول تلك المزاعم تأكيدا أو نفيا.

ورد مغردون على تلك المزاعم بنشر صور الطفل الفلسطيني الراحل “محمد الدرة” الذي قتل برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، معتبرين أن الإرهاب الحقيقي ليس في عمليات المقاومة الفلسطينية وإنما في ممارسات جنود الاحتلال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى