إسرائيل على حافة هزة

أصدرت منظمة التعاون والتنمية للدول المتطورة OECD ، في الأسبوع الماضي، تقديراتها للاقتصاد الإسرائيلي في العام الجاري والسنوات المقبلة.

وحسب ما ورد، فإن هذه التقديرات تمت بلورتها قبل أن تغوص إسرائيل في الموجة الثانية من تفشي فيروس كورونا، التي ارتفع فيها عدد من أصيبوا بالفيروس بأضعاف ما كان حتى مطلع يونيو الماضي.

ورغم ذلك فإن تقديرات OECD تقول إن إسرائيل على حافة هزة اقتصادية، وحسب الصحافة الاقتصادية الإسرائيلية، فإن التقديرات ستكون أسوأ.

وفي وقت سابق، قالت بيانات إسرائيلية، إن اقتصاد البلاد انكمش بنسبة 28.7% على أساس سنوي في الربع الثاني من 2020 تحت وطأة جائحة فيروس كورونا وتداعياتها على الإنفاق الاستهلاكي والتجارة والاستثمار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى