إصابة برصاص الاحتلال واقتحام للأقصى واعتقالات بالضفة

السياسي – أصيب صباح الأحد، فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي، في حين واصلت قوات الاحتلال اعتقالاتها واعتداءاتها على الفلسطينيين بمناطق الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” إن عاملا فلسطينيا أصيب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على بوابة جدار الضم العنصري غربي بلدة فرعون جنوبي طولكرم، أثناء توجهه إلى عمله داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

وذكرت مصادر مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي أن الشاب سهير داود عبيط (35 عاما)، أصيب برصاصة في القدم، وحالته مستقرة.

ومنعت قوات الاحتلال الفلسطينيين من الدخول إلى أراضي الداخل المحتل، واستهدفتهم بقنابل الغاز والرصاص الحي والمطاطي.

وخلال ساعات الصباح، جدد عشرات المستوطنين بقيادة المتطرف “يهودا غليك”، اقتحامهم للمسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر مقدسية، أن 143 مستوطنا اقتحموا ساحات المسجد الأقصى بقيادة “غليك”.

وانتشرت شرطة الاحتلال انتشرت في باحات الأقصى وقرب بابي المغاربة والسلسلة، لتأمين اقتحامات المستوطنين للأقصى.

ونظم المستوطنين جولات استفزازية في الأقصى، خاصة قرب مصلى باب الرحمة في الجهة الشرقية، وتلقوا شروحات حول “الهيكل المزعوم”، قبل أن يُغادروا من باب السلسلة، وفقا لوسائل إعلام فلسطينية.

وفي سياق متصل، شهدت بلدة الرام بضواحي القدس المحتلة، مواجهات ليلية بين الشبان وجنود الاحتلال، الذين أطلقوا وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

واعتقلت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، الشاب عثمان جمال الهرش من منطقة الحاجز الشمالي لمدينة قلقيلية.

واعتقلت قوات الاحتلال خلال ساعات الفجر الأسير المحرر محمود جمال الصباح (23 عاما)، بعد دهم منزل ذويه، في بلدة تقوع جنوب شرقي بيت لحم وتفتيشه.

وقالت وكالة “وفا” إن قوات الاحتلال صعدت من حملة اعتقالاتها في محافظة بيت لحم خلال الأيام الماضية، حيث اعتقلت عددا من الشبان، تركزت في مدينة بيت لحم والمنطقة الشرقية.

وشرعت جرافات وآليات الاحتلال الإسرائيلي، صباح الأحد، بتجريف أراضٍ زراعية وشق طريق في منطقة الجبل الوسطاني، في قرية شوفة الواقعة جنوب شرق طولكرم.

وأفاد الناشط في مجال الدفاع عن الأراضي في شوفة تحسين حامد لوسائل إعلام محلية، إن سبع جرافات ضخمة تقوم حاليا بأعمال تجريف في هذه المنطقة، وشق طريق على طول الجبل، التي معظمها مزروعة بأشجار الزيتون واللوز.

وبين حامد أن ملكية الجبل تعود لعائلات قرية شوفة ومسجلة بأسمائهم ضمن الأوراق الثبوتية الرسمية.

وأوضح أن المنطقة تقع ضمن المخططات التي أقرتها سلطات الاحتلال نهاية العام الماضي للاستيلاء عليها، بحق مئات الدونمات من الأراضي الزراعية الممتدة ما بين قريتي جبارة وشوفة.

واحتجز جنود الاحتلال على حاجز دوتان قرب يعبد جنوبي جنين، أربعة شبان فلسطينيين لعدة ساعات، وتم تفتيش مركبتهم بشكل دقيق.

وشنت قوات الاحتلال على حاجز حوارة جنوبي نابلس حملة تفتيش لمركبات الفلسطينيين الداخلة والخارجة من المدينة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى