إصابة مرجع شيعي عراقي بارز بـ”كورونا”

أعلن مكتب المرجع الشيعي العراقي البارز، هادي المدرسي، إصابته بفيروس “كورونا”، الذي أودى بحياة شخصين في العراق.

وذكر المكتب أن صحة المدرسي تشهد تحسنا ملحوظا خلال الساعات الماضية.

ويقيم المدرسي في كربلاء، ولا يعلم بشكل دقيق ما إن كان تردد على إيران مؤخرا أم لا.

ونشر المدرسي تسجيلا صوتيا من داخل غرفة الحجر الصحي حيث يتلقى العلاج، وبارك ذكر ميلاد الصحابي علي بن أبي طالب رضي الله عنه.

وهادي المدرسي (63 عاما)، من أبرز مرجعيات الشيعة المعاصرة، وله عدة مؤلفات ومحاضرات.

والسبت، أعلنت وزارة الصحة العراقية ارتفاع مصابي فيروس “كورونا” إلى 55؛ إثر تسجيل 8 إصابات جديدة.

ومن بين الـ55 مصابا، توفي 4 منهم، فيما تعافى 4 آخرون، وفق أرقام السلطات الصحية في البلاد.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى