إصابة 9 في إطلاق نار بولاية رود آيلاند الأمريكية

السياسي – أصيب 9 أشخاص، في إطلاق نار في عاصمة ولاية رود آيلاند الأمريكية، في حادث وصف بأنه الأكبر في تاريخ المدينة.

وقال قائد شرطة مدينة بروفيدنس العقيد “هيو كليمنتس”، إن 3 أشخاص إصاباتهم خطيرة.

وأضاف إنه تم استخدام عدة بنادق في الحادث، وأن الأمر ينطوي على “نزاع مستمر” بين مجموعات معروفة للسلطات.

ولفت إلى أن إطلاق النار بدأ بإطلاق نار من سيارة استهدف منزلا، ثم رد شخص أو أشخاص داخل المنزل بإطلاق النار أيضا.

وقال شهود عيان في مكان الحادث إن عدة أعيرة نارية أطلقت خارج منزل، فيما لم يتم إجراء أي اعتقالات.

وقال كليمنتس أن التحقيق في مراحله الأولى، إذ يعمل المحققون في المستشفيات على مقابلة الضحايا الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و25 عامًا.

وبشكل دوري، تشهد الولايات المتحدة حوادث إطلاق نار يذهب ضحيتها قتلى وجرحى، حيث يتيح الدستور الأمريكي للمواطنين حق شراء الأسلحة واستخدامها بشكل شخصي.

وتشير تقارير إلى تزايد كبير في عمليات اقتناء الأسلحة في البلاد، لاسيما بعد ظهور حوادث عنصرية بين البيض والسود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى