إطلاق أول رحلة جوية مباشرة بين دمشق وأبوظبي

أعلنت شركة “أجنحة الشام” السورية للطيران، استئناف رحلاتها المباشرة بين دمشق وأبوظبي.

وأشارت شركة الطيران السورية إلى أن إقلاع أول رحلة مباشرة بين دمشق وأبو ظبي جاء بعد استئناف رحلاتها إلى إمارتي الشارقة ودبي التي كانت توقفت إثر جائحة كورونا.

ووفقا لوكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، قال مدير التطوير والعلاقات العامة في الشركة أسامة ساطع قوله إن “هذه الخطوة تأتي في إطار توسع الشركة في شبكة محطاتها الخارجية والوصول إلى العاصمة أبو ظبي تلبية لاحتياجات مسافريها ولتنشيط حركة النقل الجوي والتجاري بشكل عام بين البلدين”.

وأشار ساطع إلى أن أولى رحلات الشركة إلى أبوظبي كانت يوم، الجمعة، وكان على متن الطائرة 147 راكبا، مؤكدا أهمية فتح خط مباشر بين دمشق وأبو ظبي لجهة تطوير وتعزيز التبادل التجاري والثقافي والسياحي.

من جانبه، أوضح حمدي خلف، مدير تجاري في الشركة، أن تشغيل محطة أبو ظبي خطوة أولى وستتبعها خطوات أخرى للتعاون في مجال الرحلات الجوية مع البلدان الأخرى، لافتا إلى أنه ستكون هناك رحلة جوية قريبة إلى باكستان ورحلة إضافية بين حلب والشارقة لتصبح رحلتين أسبوعيا.

وكانت الشركة أعلنت في يونيو الماضي، عودة رحلاتها المباشرة من دمشق إلى الإمارات العربية المتحدة بعد توقفها جراء جائحة كورونا، وتسيّر حاليا رحلات إلى إمارة الشارقة من مطار دمشق الدولي ومطار حلب.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد استقبل في 9 نوفمبر الجاري، في دمشق، الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في دولة الإمارات، في مؤشر على تحسن العلاقات بين البلدين.

وكانت الحكومة السورية قد وقعت اتفاقا مع شركة إماراتية لإنشاء محطة توليد كهرضوئية، في خطوة قد تفتح الباب أمام الاستثمارات الخليجية في دمشق.

وفي نهاية عام 2018، استأنفت الإمارات العمل في سفارتها لدى دمشق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى