إعادة فتح المساجد في المناطق غير المصابة بكورونا في الضفة الغربية

أعلن وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية حسام أبو الرب عن إجراءات إعادة فتح المساجد اعتبارا من اليوم.

وقال أبو الرب في تصريح صحفي، إن “الوزارة قامت بالتنسيق مع الجهات الصحية وأصحاب الاختصاص بعد التقدم الملحوظ بعدد المتعافين وانخفاض عدد المصابين بالتجهيز لإعادة فتح المساجد أمام المصلين والتي كنا محزونون لفراقها حفاظا على سلامة أبناء شعبنا، وصوناً للمجتمع من أي ضرر يمكن تجنبه مع انتشار فيروس كورونا”.

وأكد أبو الرب على وجوب الالتزام بالضوابط الصحية والإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة كارتداء الكمامات والتعقيم الدائم ، حماية لأنفسهم وعدم إلحاق الضرر بالآخرين.

وحث كبار السّن والذين يعانون من أمراض مزمنة ومن لديه ضعف مناعة على الصلاة في البيوت، حفاظا على أنفسهم ومنعاً للاختلاط مع الآخرين.

وأكد على ضرورة الالتزام بمسافة بين كل مصلٍ ومصلٍ آخر، بما يحقق البعد الذي يجنب انتقال العدوى ما أمكن.

وشدد على اختصار القراءة في الصلاة، والاكتفاء بأداء الصلوات دون الجلوس بعدها للوعظ ونحوه، وعدم الإطالة في خطبة الجمعة.

ودعا كل مصلٍ احضار سجادة الصلاة الخاصة به، كما دعا إلى إغلاق دورات المياه ومكان الوضوء في المساجد، وعدم استخدام ثلاجات المساجد للشرب .

وأكد على استمرار تعليق الصلاة في مساجد المناطق المصابة بفايروس كورونا لحين زوال الأسباب.

وأكد على الالتزام بما يصدر عن الحكومة الفلسطينية من تعليمات وإرشادات موجهة للجميع وقايةً وحفظاً للسلامة العامة، والابتعاد عن الشائعات واستقاء المعلومات فقط من مصدرها الرسمي المختص والمكلفين بذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى