إعلان حالة الاستنفار في القواعد الأمريكية بالعراق

أفاد مصدر في العراق بورود أنباء حول إعلان حالة الاستنفار في القواعد الأمريكية بالأراضي العراقية.

وأوضح أن الأنباء الأولية تتحدث عن حالة الاستنفار القصوى في القواعد العسكرية بالعراق التي تحتضن قوات أمريكية، ويأتي اتخاذ هذا الإجراء بعد شن الولايات المتحدة ضربات جوية على مواقع لـ “كتائب حزب الله” التابعة للحشد الشعبي العراقي.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن قواتها الجوية نفذت غارات “دفاعية” على 5 أهداف تابعة لهذه الجماعة المسلحة في أراضي كل من العراق وسوريا ردا على الهجمات التي سبق أن استهدفت القواعد الأمريكية في العراق، بينما أكد “الحشد الشعبي” تعرض مواقع تابعة له في محافظة الأنبار لهجمات من قبل طائرات مسيرة أمريكية.

ويجري هذا التطور بعد أن أكد البنتاغون، مساء الجمعة الماضي، مقتل متعاقد مدني أمريكي جراء ضربة صاروخية مكثفة على قاعدة “K1” الواقعة قرب كركوك والتي تحتضن قوات أمريكية.

وتعرضت القواعد العسكرية العراقية، التي تنتشر فيها قوات أمريكية، لهجمات صاروخية متكررة خلال الأسابيع الماضية، تم تكثيفها وسط اشتداد موجة الاحتجاجات المناهضة للسلطات في البلاد.

واتهمت الولايات المتحدة، على لسان وزير خارجيتها، مايك بومبيو، “إيران وأتباعها” بالوقوف وراء هذه الهجمات، متعهدة بأن ترد بحزم حال تضرر أي من الكوادر الأمريكيين أو حلفائهم العراقيين جراء هذه الاعتداءات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى