إلغاء القرار الجوهري بحق الأسير الشبل سليمان قطش

ألغت محكمة الاحتلال القرار الجوهري بحق الأسير سليمان سالم قطش (17 عامًا) من عين يبرود شرق رام الله، بعد استئناف النيابة العسكرية على القرار الجوهري الصادر من محكمة التثبيت العسكرية.

قال سالم قطش والد الأسير سليمان، “كان من المفترض أن يتم الإفراج عن ابني الأسير الشبل سليمان قطش بعد إصدار القرار الجوهري بتاريخ 16/12/2020، إلا أن النيابة العسكرية قدمت استئنافًا على هذا القرار، وتم نقل ابني من سجن “الدامون” إلى “عوفر” لعقد جلسة سرية له قبل أيام، وعلى إثرها تم إلغاء القرار الجوهري بحقه، ولم يعد تاريخ الإفراج المذكور قائما والصادر من محكمة عسكرية، وهذا دليل قاطع على صورية المحاكم العسكرية في الاعتقال الإداري وهي شكلية بامتياز، حيث يتم التلاعب فيها من قبل المخابرات وضابط المنطقة من خلال النيابة العسكرية”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

يشار إلى أن الاحتلال اعتقل الأسير الشبل سليمان قطش بتاريخ 19/12/2019 وتم تمديد الاعتقال الإداري بحقه للمرة الثالثة على التوالي.

ومن الجدير ذكره، أن الاحتلال يعقد للمعتقلين الإداريين محاكمًا وهمية تسمى محاكم التثبيت والاستئناف لإضفاء الشرعية على الاعتقال غير المعمول به إلا في دولة الاحتلال ويستند إلى قوانين الانتداب البريطاني عام 1945.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى