إلقاء قنابل على منزل سجّان إسرائيلي

السياسي – تعرض منزل أحد السجانين، التابعين لمصلحة السجون الإسرائيلية، في بلدية عسفيا الدرزية في حيفا، فجر السبت، لإلقاء قنبلة صوتية وقنبلة غاز، دون أن يتسبب الحادث بوقوع إصابات.
وذكرت صحيفة “معاريف” أن القنلبتين انفجرتا على بعد 30 مترا من غرفة الحارس القريبة من منزل السجّان، الذي اعتبر معرضا للتهديد وتم تخصيص حارس قرب منزله.
وأضافت، أن الشرطة ومصلحة السجون الإسرائيلية فتحت تحقيقا في ملابسات الحادث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى