إلهان عمر تطالب إدارة بايدن بالعودة أولا للاتفاق النووي مع إيران

طالبت النائبة الديمقراطية المسلمة في مجلس النواب الأمريكي “إلهان عمر” إدارة “بايدن” بالعودة إلى الاتفاق النووي مع إيران.

وقالت “إلهان”، إن واشنطن هي من انسحبت من الاتفاق النووي وليست طهران، في إشارة إلى قرار الرئيس الأمريكي السابق “دونالد ترامب” الذي كانت العلاقات بينه وبين النائبة من أصل صومالي متوترة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وجاءت تصريحات “إلهان عمر” خلال حضور وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” اجتماعا أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، الخميس.

وخلال الاجتماع، قال “بلينكن” إن الاتقاق النووي كان في طريقه للوصول إلى الهدف المتوخى قبل خروج الولايات المتحدة منه، بحسب ما نقلته وكالة “إرنا” الإيرانية للأنباء.

وقال الوزير الأمريكي، إنه لا يمكن العودة للاتفاق النووي بمجرد الضغط على زر، لقد خرجنا منه قبل 3 أعوام وللأسف ابتعد الإيرانيون عن التزاماتهم أكثر فأكثر، لذا فإن هنالك قضايا باعثة على التحدي ينبغي البحث حولها.

وكرر “بلينكن” موقف بلاده بمطالبة إيران باتخاذ الخطوة الأولى للالتزام بالاتفاق النووي، موضحا أن الحظر لن يرفع قبل ذلك.

وفي وقت سابق، الخميس، رجح دبلوماسيون غربيون انطلاق مفاوضات غير رسمية بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران حول الاتفاق النووي في غضون أسابيع.

وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” إن إدارة “بايدن” أصبحت واقعة الآن بين الحلفاء الأوروبيين من جهة، والضغوط من الكونجرس من جهة أخرى، حيث يعارض عدد من المشرعين تقديم أي تنازلات جديدة لطهران ويطالبون بتوسيع الاتفاق النووي ليشمل برنامج إيران الباليستي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى