إيران: اندلاع حريق كبير في مصنع للكيماويات

اندلع حريق كبير في مصنع للكيماويات، الخميس، في مدينة قم وسط إيران.

وبحسب وسائل إعلام إيرانية، فإن الحريق اندلع في المصنع الموجود ببلدة شكوهيه في مدينة قم، مؤكدة عدم معرفة أسباب الحريق وحجم الخسائر بعد.

وفي الثاني من مايو/أيار الماضي، اندلع حريق في المصنع ذاته وأدى إلى إصابة 4 أشخاص على الأقل بجروح فضلاً عن خسائر مالية كبيرة.

ومنذ بداية صيف 2020، تتعرض مواقع ومنشآت استراتيجية إيرانية، لأحداث مشبوهة منذ بداية الصيف، حيث وقعت انفجارات وحرائق في عدد من محطات الطاقة والنفط والبتروكيماويات.

لكن نظام ولاية الفقيه يحاول إظهار تماسكه بإعلان أن الحرائق تعود إلى ارتفاع درجات حرارة الجو، أو أخطاء بشرية، أو ضعف إجراءات السلامة.

وتكررت الحرائق الغامضة في عدة مواقع ومنشآت صناعية، خلال الأشهر القليلة الماضية، وإن كان أبرزها ما حدث في منشأة نطنز النووية تحت الأرض في يوليو/ تموز من العام الماضي مما تسبب في أضرار كبيرة.

كما طالت الحرائق أحد اللنشات التجارية الخشبية بمرفأ “بهمن”، ومصنع للزوارق في ميناء بوشهر جنوبي إيران، ما أسفر عن احتراق ثلاث سفن على الأقل.

واشتعلت النيران، في شركة كيماويات “تندكويان” جنوب غربي إيران، ووصلت الحرائق الغامضة أيضا إلى المناطق العسكرية والنووية الإيرانية مثل المنطقة الصاروخية شرق طهران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى