إيران تؤكد تعرضها لهجوم سيبراني كبير وتتهم إسرائيل

تعرضت منظمتان حكوميتان في إيران لهجوم سيبراني، وفق ما أعلن اليوم الأربعاء مركز تابع لوزارة الاتصالات الإيرانية.

وقال مركز ”ماهر“ في بيان نشرته وكالة أنباء الطلبة ”إيسنا“ إن ”حادثة الهجوم السيبراني الكبير استهدف مؤسستين حكوميتين وإن الجهات المختصة تحقق في الأمر.

وكانت تقارير صحفية أشارت أمس الثلاثاء إلى تعرض عدد من المراكز والمؤسسات الحكومية لهجوم إلكتروني، ومن ذلك تعطل شبكة الاتصالات في موانئ جنوب إيران، وتعطل النظام المصرفي في أعقاب الهجمات.

وأكد المركز ”انقطاع الاتصال في شبكات وخدمات عدد من الجهات والمؤسسات الحكومية“، مضيفا ”قامت بعض الجهات الحكومية، بناء على تصورها أو تحليلها، بعد تلقي الإنذارات، بقطع بعض الخدمات مؤقتا وإجراء الاختبارات الفنية، وهو ما تم اتخاذه كإجراء احترازي“.

وتابع البيان أنه ”بالتزامن مع الهجمات الإلكترونية على عدد من المنظمات، وبناء على بعض التحليلات الفنية والتقديرات، صدرت تحذيرات احترازية لمسؤولين حكوميين وخبراء على المستوى الوطني، لكن هذا التحذير لا يعني أن جميع هذه المنظمات والأجهزة الحكومية تعرضت لهجمات سيبرانية“.

وأكد البيان أنه باستثناء منظمتين تابعتين للحكومة تم اختراقهما، فلم يتم العثور بعدُ على أدلة على وقوع هجمات واسعة النطاق ضد منظمات حكومية مختلفة.

وجاء تأكيد وزارة الاتصالات للهجمات السيبرانية بعد أن نشرت مصادر غير رسمية، يوم الثلاثاء، تقارير عن انقطاع الشبكة وأنظمة عدد من الموانئ وتعطل النظام المصرفي في أعقاب الهجمات السيبرانية.

من جانبه، قال موقع ”آوا تودي“ الإيراني المعارض، الذي يبث أخباره من الولايات المتحدة: ”هناك معلومات تفيد بأن إسرائيل كانت وراء الهجوم الالكتروني الذي استهدف أمس الثلاثاء بعض المؤسسات الحكومية الإيرانية“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى