إيران تعارض اجتماع “أوبك+” الطارئ

قال وزير النفط الإيراني، بيجن زنغنه، إن بلاده لا توافق على عقد أي اجتماع طارئ لـ”أوبك+” في غياب اقتراح واضح ونتيجة متوقعة لمثل هذه المحادثات بالنسبة لسوق النفط.

وجاء ذلك في خطاب وجهه الوزير الإيراني في تاريخ 7 أبريل الجاري إلى وزير النفط الجزائري الذي تتولى بلاده رئاسة “أوبك”.

وكتب زنغنه في الخطاب: “الظروف الغامضة التي تكتنف تنظيم الاجتماع الوزاري المقبل لأوبك والدول خارجها تثير قلقي بشدة”.

ومن المقرر أن يعقد تحالف أوبك+” مؤتمرا عبر الفيديو الخميس المقبل الساعة 14:00 بتوقيت غرينيتش، ويأتي الاجتماع في وقت تتعرض فيه الأسواق لضغوطات في ظل انخفاض الطلب على الخام بسبب انتشار كورونا.

وفي وقت سابق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأسبوع الماضي إن الرياض وموسكو وافقتا على خفض غير مسبوق يتراوح بين 10 و15 مليون برميل نفط يوميا، أي ما يتراوح بين 10% و15% من إمدادات الخام العالمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى