إيران تعتقل قائدا في جماعة معارضة بتهمة اغتيال عالم نووي

السياسي – أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية، مساء يوم الأربعاء، عن اعتقال قيادي عسكري في جماعة معارضة متهم باغتيال العالم النووي الإيراني“ مسعود علي محمدي“ الذي جرى اغتياله في 12 من يناير/كانون الثاني من عام 2010.

وقالت الوزارة في بيان لها نشرته وكالة أنباء ”جوان“ التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني ”إنه تمكنت قبل شهر من اعتقال المسؤول العسكري لجماعة تندر المعارضة المسمى بـ“ماسماتوس“.

وأضاف البيان من دون الكشف عن المكان الذي جرى اعتقال ماسماتوس فيه، إن ”الرجل لعب دوراً رئيساً في اغتيال العالم النووي مسعود علي محمدي“.

ومسعود علي محمدي عالم متخصص في العلوم الفيزيائية، وجرى اغتياله بانفجار استهدفه عندما كان خارجاً من منزله للذهاب إلى الجامعة في طهران، واتهمت إيران الولايات المتحدة وإسرائيل بالمسؤولية عن الحادث، بينما نفت وزارة الخارجية الأمريكية الاتهامات الإيرانية.

وجماعة ”تندر“ الإيرانية المعارضة أسسها شخص يدعى ”فرود فولادوند“، وهي تطالب بالعودة إلى النظام الملكي في إيران.

وسعى فولادوند، وفق تقارير معارضة، الاجتماع في فترات سابقة مع حركة تؤيد عودة ”رضا بهلوي“ وهو الابن الأكبر لشاه إيران محمد رضا بهلوي من زوجته الثالثة فرح ديبا، إلى الحكم.

وفرود فولادوند هو من مواليد 1941، من أهالي قرية ”شاهوله“ التابعة لمحافظة لرستان غرب إيران، وكان قبل الثورة الإيرانية عام 1978، ممثلاً ومخرجًا، وفي عام 2003 أسس موقع ”تندر“ وأطلق إذاعة باسم الحركة في عام 2007.

وفي آب/أغسطس من عام 2020، أعلنت السلطات الإيرانية اعتقال زعيم جماعة تندر المعارضة ”جمشيد شارمهد“ الذي يحمل الجنسية الألمانية وهو يواجه خطر الإعدام.

ومنذ عام 2007، تولى جمشيد شارمهد زعامة الحركة المعارضة التي برزت على الساحة في 16 من أبريل/نيسان 2008، بعدما تبنت الهجوم الذي استهدف مجلس عزاء بمدينة شيراز جنوب إيران وأدى الهجوم إلى مقتل 14 شخصاً فيما أصيب 215 شخصاً بجروح“.

وتتهم إيران ”تندر“ أو ما يُعرف أيضا بـ ”مجلس مملكة إيران“، بالضلوع والتخطيط لهجمات مسلحة في مناطق مختلفة من إيران منها محاولة تفجير معرض طهران الدولي للكتاب ومرقد مؤسس النظام الراحل الخميني.

وكانت تقارير أشارت إلى أن المعارض شارمهد يقيم في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، ويقوم من هناك بأنشطة إعلامية معارضة للنظام الإيراني، فيما ذكرت وسائل إعلام أمريكية، أن شارمهد، تعرض عام 2009، لمحاولة اغتيال على يد المخابرات الإيرانية في لوس أنجلوس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى