إيران تعلن استئناف المحادثات النووية في 29 نوفمبر

أعلن كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين علي باقري كاني، مساء الأربعاء، أن محادثات إيران مع القوى العالمية التي تهدف إلى إعادة العمل باتفاق النووي ستستأنف في 29 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري.

وكتب باقري كاني في تغريدة إنه اتفق مع إنريكي مورا، الأمين العام لدائرة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي خلال مكالمة هاتفية “على بدء المفاوضات في فيينا بهدف رفع العقوبات غير القانونية واللاإنسانية في 29 نوفمبر”.

وفي نيسان/ أبريل الماضي، بدأت طهران والقوى الست بمناقشة سبل إنقاذ الاتفاق النووي، الذي انسحب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب منه منذ عام 2018، وأعاد فرض العقوبات على إيران.

لكن المحادثات توقفت منذ انتخاب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، في حزيران/ يونيو، وسط توقعات بأن يتخذ نهجا صارما عند استئناف المحادثات في فيينا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى