إيران: خروج أمريكا من المنطقة يوقف سرقة النفط السوري

السياسي – تسنيم – قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، إن سرقة نفط سوريا ومواردها مأساة يمكن إنهاؤها بخروج الولايات المتحدة الكامل من المنطقة.
جاء ذلك خلال جلسة مباحثات رسمية بين الوفد الحكومي السوري برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء، والنائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، تناولت العلاقات الثنائية بين سوريا وإيران وأهم القضايا الثنائية والإقليمية، بحسب وكالة “تسنيم”.

وأشار جهانغيري إلى أن المنطقة تعاني من عدم الاستقرار نتيجة التدخلات الأجنبية، مؤكدا مواصلة التنسيق والتشاور مع سوريا حتى عودة السيادة السورية على كامل أراضيها وتطهيرها من الإرهاب.

من جانبه أكد رئيس مجلس الوزراء السوري تضامن بلاده الكامل مع إيران ودعم حقها بالدفاع عن نفسها والتصدي لأي مؤامرة كانت.

وأكد خميس تعزيز التعاون الثنائي وتطوير العلاقات المشتركة لمواجهة المؤامرات والعقوبات الجائرة على كلا البلدين ولا سيما في ظل تطورات الأحداث التي تتطلب المزيد من التنسيق والتعاون.

وأعرب عن شكره الجزيل للجمهورية الإيرانية في دعم الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب، مشيرا إلى أن الإرهاب في سوريا يلفظ أنفاسه الأخيرة، “لذا هناك ضرورة لبذل الجهود لتنمية وتمتين التعاون بين البلدين في جميع المجالات الاقتصادية والتجارية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى