إيران لترامب: أنقذ شعبك من كورونا بدل إطلاق التهديدات

السياسي – قال المتحدّث باسم القوات المسلّحة الإيرانية أبو الفضل شكرجي، الأربعاء، إن الأجدى بالرئيس الأميركي أن “ينقذ” الولايات المتحدة من “أزمة وباء كورونا” بدل مهاجمة إيران، وذلك رداً على التهديدات الأخيرة التي وجّهها دونالد ترامب لطهران.
ونقلت وكالة “إسنا” الإيرانية عن شكرجي قوله: “اليوم، بدل التنمر على الآخرين، على الأميركيين أن يوجهوا كل جهودهم نحو إنقاذ أفراد قواتهم المصابين بفيروس كورونا”.

وكان الرئيس الأميركي قد كتب الأربعاء في تغريدة: “أمرت البحرية الأميركية بضرب وتدمير أي قطعة بحرية إيرانية تستفز سفننا في البحر”.

وأوضحت الوكالة أن تصريح شكرجي جاء رداً على سؤال حول التهديدات الأخيرة التي وجّهها ترامب لإيران، من دون الإعلان عن أي تعديل لقواعد الاشتباك في الخليج.

وأعلن شكرجي في تصريح للوكالة أنه “إذا كان الأميركيون يتحلون بالحنكة، فإنهم سيسحبون جنودهم (من المنطقة) لإنقاذهم من فيروس كورونا الذي يتهدّدهم هناك، قبل تعبئة بقية قواتهم في الولايات المتحدة لإنقاذ شعبهم من الأزمة الكبرى التي تضرب البلاد”.

وكان ترامب يشير في تغريدته لواقعة حصلت في 15 إبريل/ نيسان، حينما كانت سفن تابعة للبحرية الأميركية تجري دوريات في المنطقة.

واتهم الجيش الأميركي 11 سفينة تابعة للحرس الثوري الإيراني بالاقتراب “لمسافة خطيرة” من ست سفن عسكرية أميركية في الخليج، كانت تقوم بعمليات مع طائرات مروحية للجيش في المياه الدولية، واصفاً الخطوة بأنها “خطيرة واستفزازية”.

ونددت طهران بالنسخة “الهوليوودية” المفرطة التي قدمتها الولايات المتحدة للأحداث. واتهم الحرس الثوري البحرية الأميركية بأنها تتبع “سلوكاً غير مهني” في الخليج. وقال إن الولايات المتحدة “منعت مرور” سفينة “الشهيد سيافوشي” في أوائل إبريل/ نيسان، عبر اتباع “سلوك خطير وتجاهل تحذيرات” السفينة.

وأعلن ترامب، في وقت سابق الأربعاء، أنه أمر بـ”استهداف” و”تدمير” أي قطعة بحرية إيرانية تقترب من السفن الأميركية في الخليج، بعد أسبوع من إعلان وزارة الدفاع الأميركية أن زوارق بحريّة إيرانيّة اقتربت “على نحو خطير” من سفنها هناك.

وفي وقت لاحق، كرّر ترامب تهديده، مؤكداً أن البحرية الأميركية “ستنسف” أي سفن حربية إيرانية تقترب على نحو خطير من السفن الأميركية.

وقال: “لن نقبل بهذا. إذا فعلوا هذا.. إذا عرّضوا سفننا للخطر وعرّضوا طواقمنا وبحارتنا البواسل للخطر.. فلن أسمح بذلك، وسننسفهم نسفاً”. ومضى قائلاً “هذا تهديد. عندما يقتربون هكذا من سفننا وهم مسلحون ويضعون أسلحة لا يستهان بها على تلك السفن، فسننسفهم نسفاً”.

واعتبر نائب وزير الدفاع الأميركي، ديفيد نوركويست، أن ترامب “أرسل رسالة واضحة للإيرانيين”، مؤكداً أن “السفن الأميركية من حقها الدفاع عن نفسها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى