إيطاليا تسمح بزراعة الحشيش في المنازل للاستخدام الشخصي

السياسي-وكالات

فادت تقارير إعلامية محلية في إيطاليا، بأن زراعة الحشيش في المنازل لم تعد غير قانونية، طالما أنها تتم بكميات صغيرة للاستخدام الشخصي.

وقالت التقارير إن القرار اتخذته أعلى محكمة في روما قبيل عيد الميلاد.

حيث أصدرت محكمة الاستئناف العليا في إيطاليا، حكما قضائيًا يسمح للمواطنين بزراعة نبات الماريجوانا الذي يستخرج منه “الحشيش” في حدائق المنازل الخاصة، ولكن بحجم محدود.

وأعلن الحكم القضائي يوم 19 ديسمبر، قبل أن تقوم وكالة Agi الإيطالية بنشره يوم 26 ديسمبر الجاري، معلقة عليه “هذا القرار مصيري”.

وأضافت: “بالرغم أن نص القرار الكامل لم يصدر حتى الآن، فإن المحكمة بتت بأن الاستهلاك الشخصي للماريجوانا وزراعتها بحجم محدود اعتمادا على تكنولوجيا بسيطة لا يعتبران جريمة”.

وأوضحت أن، المحكمة العليا كانت تنطلق سابقا بشأن زراعة القنب، من قرار المحكمة الدستورية التي اعتبرت كل ذلك جريمة بغض النظر عن كمية النباتات المزروعة وطبيعتها، أما القرار الحالي فيلغي المبدأ المذكور، بناءًا على ذلك فإن محكمة الاستئناف العليا دافعت عن منطلق يفيد بأن صحة المجتمع لا تتعرض للخطر من قبل شخص يتعاطى الماريجوانا بمفرده ويزرع القنب في مزرعته الخاصة.

والجدير بالذكر أن السلطات الإيطالية سبق لها السماح بتعاطي الماريجوانا، اعتمادا على وصفة طبية في عام 2013، بالإضافة لذلك سمحت للمزارعين بزراعة القنب الذي يحتوي على كمية منخفضة من مادة تتراهيدر وكانابينول، في عام 2013، الأمر الذي أعطى عمليا الضوء الأخضر لبيع الماريجوانا الخفيفة في متاجر متخصصة.

ورحب السياسيون من اليسار، ومن حزب حركة خمس نجوم الشعبوية بالقرار، الذي يمثل نوعا من التغيير داخل المحاكم الإيطالية التي اعتادت أن تكون أحكامها بخصوص هذا الموضوع في الاتجاه الآخر.

ووفقًا لصحيفة كورييري ديلا سيرا ، تتراوح أعمار معظم متعاطي الحشيش في إيطاليا ، البالغ عددهم نحو 2ر6 مليون شخص ، بين 15 و 34 عامًا ، ويستهلك الرجال الحشيش أكثر من النساء.

يذكر ان تعاطي الحشيش في ألمانيا وأماكن أخرى في أوروبا ، لا يزال غير قانوني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى