إيطاليا تواجه موجة جديد من كورونا و ستخضع للإغلاق

السياسي – قال رئيس وزراء إيطاليا “ماريو دراغي” إن بلاده تواجه موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا فيما تستعد حكومته لتشديد القيود للحد من الجائحة في معظم أجزاء البلاد.

وقال “دراغي” وفقا للفرنسية خلال زيارة لمركز تلقيح جديد في مطار فيوميتشينو بروما: “بعد أكثر من عام على بدء العمل بإجراءات الطوارئ الصحية، نواجه للأسف موجة جديدة من الإصابات”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وقال مشروع مرسوم بقانون إن إيطاليا ستخضع للإغلاق على مستوى البلاد بعطلة عيد الفصح، في الوقت الذي تكافح فيه الحكومة لوقف زيادة جديدة في حالات الإصابة بكورونا.

وسيتم إغلاق المتاجر غير الأساسية في جميع أنحاء البلاد من 3 إلى 5 أبريل/نيسان.

وفي تلك الأيام، لن يسمح للإيطاليين بمغادرة منازلهم إلا للعمل أو لأسباب صحية أو لأسباب طارئة.

وقالت مسودة المرسوم أيضا إنه اعتبارا من الإثنين، سيتم تشديد القيود في المناطق “الصفراء” منخفضة المخاطر في البلاد، حيث ستكون الحركة بين المدن محدودة للغاية وسيتم إغلاق المطاعم والحانات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى