إيقاف تصوير مسلسل سوري في لبنان بسبب الأسد

السياسي – قادت احتجاجات تسببت بها صور رئيس النظام السوري وأعلامه إلى إيقاف تصوير مسلسل سوري في مدينة طرابلس اللبنانية، حسب مواقع سورية.

وفي التفاصيل، احتج ناشطون وحقوقيون من مدينة طرابلس اللبنانية على تعليق فريق عمل مسلسلا يضم ممثلين موالين للأسد أعلاما للنظام السوري، وصوراً لبشار ضمن لقطات العمل.

واعتبر شبان ناشطون في عاصمة الشمال اللبناني تعليق صور الأسد وأعلامه استفزازاً وتحدياً لهم، وفق موقع “زمان الوصل” السوري المعارض.

وقد شهد محيط بلدية طرابلس توتراً كبيراً فجر الثلاثاء، إثر تجمع عددٍ من الشبان الغاضبين في المكان، وذلك بسبب تصوير مسلسل سوري، وصور لرأس النظام بشار الأسد.

ونقل الموقع السوري عن رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق قوله إن “فريق عمل تصوير المسلسل السوري كان قد أخذ إذناً مُسبقاً من بلدية طرابلس بتصوير مقاطع من المسلسل داخل البلدية”، نافياً أن يكون قد أعطى الموافقة لهم باستخدام صور وأعلام حزبية داخل مبنى البلدية.

وأكد “يمق” أن البلدية طلبت من فريق العمل إيقاف التصوير ومغادرة البلدية فوراً، وقام الجيش اللبناني بمرافقتهم.

وقال بيان لـ”تجمع شباب باب التبانة الطرابلسي”: “كل ما في الأمر أن صوَراً قد وصلتنا لعلم النظام السوري وهو مرفوع في مبنى البلدية بهدف تصوير مسلسل سوري”، مضيفا: “من واجبنا الديني والإنساني والعقلاني أن نرفض هذا الأمر، فقمنا بالتوجه إلى مبنى البلدية وعمدنا لإزالة العلم، والصور، وطرد المصورين”.

ووجه ناشطون من طرابلس دعوات لتنفيذ اعتصام أمام مبنى بلدية طرابلس، تنديداً بدخول صور ” بشار الأسد”، إلى داخل مبنى بلديتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى