إينيستا يقود فيسيل كوبي إلى منصات التتويج

السياسي-وكالات

قاد النجم الإسباني المخضرم أندريس إينيستا فريقه فيسيل كوبي إلى اللقب الأول في تاريخه، بإحرازه كأس امبراطور اليابان في كرة القدم، الأربعاء، على حساب كاشيما أنتلرز 2- 0.
وإلى جانب المخضرمين الآخرين الإسباني دافيد فيا، الألماني لوكاس بودولسكي والبلجيكي توماس فرمايلن، حسم فيسيل كوبي المواجهة بهدفي تومويا إينوكاي (18 خطأ في مرمى فريقه) ونورياكي فوجيموتو من كرة مرتدة (38) إثر خطأين دفاعيين.

وحصد النادي الذي تأسس عام 1966 وانتقل إلى مدينة كوبي في 1995 لقبه، الأول أمام 68 ألف متفرج، معوضا الاكتفاء بالمركز الثامن في الدوري المحلي.

وكان إينيستا (38 عاما) قد أحرز 32 لقبا مع فريقه السابق برشلونة، بينها 9 في الدوري و4 في دوري أبطال أوروبا، إلى جانب لقبي كأس أوروبا 2008 و2012 وكأس العالم 2010 مع منتخب بلاده.

وبعد استثمارات كبيرة لمالك النادي هيروشي ميكيتاني، رئيس مجلس إدارة شركة راكوتن العملاقة، نجح الفريق الذي يدربه لاعب الوسط الألماني الدولي السابق ثورستن فينك في إحراز باكورة ألقابه.

وكانت المباراة الأخيرة في مسيرة الإسباني فيا (38 عاما)، أفضل هداف في تاريخ المنتخب الإسباني (59 هدفا في 98 مباراة دولية)، وهو سيستثمر في فريق كوينسبورو أف سي الجديد في نيويورك الأميركية. ودخل فيا في اللحظات الأخيرة بدلا من بودولسكي.

قال فيا الذي عانى من الإصابة في الأسابيع الأخيرة من مسيرته “أنا سعيد جدا للوقوف على أرض الملعب في النهاية”.

وكانت المباراة الرسمية الأولى في الملعب الأولمبي الجديد في طوكيو الذي سيستضيف افتتاح وختام الأولمبياد المنتظر الصيف المقبل والألعاب البارالمبية، بالإضافة إلى منافسات ألعاب القوى وبعض مباريات كرة القدم. وكان الملعب افتتح في 20 نوفمبر الماضي، لكنها المرة الأولى يستضيف فيها حدثا رياضيا رسميا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى