اتهام اثنين من “براود بويز” في اقتحام الكابيتول

قال ممثلو الادعاء في ولاية كولومبيا الأمريكية مساء السبت إنه تم توجيه لائحة اتهام تتعلق باقتحام مبنى الكابيتول في وقت سابق من هذا الشهر لاثنين من أعضاء جماعة “براود بويز” اليمينية المتطرفة .

وقال مكتب المدعي العام الأمريكي في مقاطعة كولومبيا إن الرجلين من نيويورك، وعمرهما 31 و 43 عاماً، متهمان بالتآمر والاضطراب المدني والدخول غير القانوني إلى مبان أو أراضى محظورة، من بين تهم أخرى.

ويواجه الرجل البالغ من العمر 43 عاماً تهماً إضافية، من بينها سرقة ممتلكات عامة، والاعتداء على الضباط ومقاومتهم أو إعاقتهم وتدمير ممتلكات حكومية.

وألقي القبض على الرجلين في البداية يومي 12 و 15  يناير (كانون الثاني)، وهما عضوان في جماعة “براود بويز” اليمينية المتطرفة وفقاً لوثائق الاتهام.

وألقت السلطات القبض على دومينيك بيزولا، الجندي السابق بالبحرية الأمريكية الذي تقول السلطات إنه شوهد في تسجيل مصور وهو يحطم نافذة بالكابيتول بدرع مسروقة من شرطة الكابيتول، وويليام بيبي، الذي قالت السلطات إنه تم تصويره داخل المبنى، في وقت سابق من الشهر بتهم اتحادية شملت دخول مبنى محظور بشكل غير قانوني.

وهاجم حشد من أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب الذين يتسمون بالعنف مبنى الكابيتول في واشنطن في 6 يناير (كانون الثاني)، مما أدى إلى مقتل 5 أشخاص.

واكتسبت جماعة “براود بويز” شهرة ملحوظة بعد المناظرة الرئاسية الأمريكية الأولى في أكتوبر (تشرين الأول)، عندما تحدث ترامب مباشرة إلى اعضاء الجماعة وطلب منهم “الوقوف إلى جانبه ودعمه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى